في إطار التفاعل السياسي مع الأحداث الوطنية و الدولية و انعاكاساتها على الساحة الوطنية و ضمن تفاعل الثورة التونسية تستضيف غرفة المشهد الموريتانية الصوتية هذا المساء (الخميس الساعة الثامنة و النصف مساء )عبر أثيرها كل من السيدة منى بنت سيد أحمد ولد الدي مسؤولة الإعلام بحزب التكتل و الكاتب الصحفي و الناشط في حزب الاتحاد من أجل الجمهورية عبد الله ولد حرمة الله في نقاش(وجها لوجه) حول المنعطف السياسي الوطني ، وكان الكاتب الصحفي الشاب و لد حرمة الله قد دخل منذ أيام مع أعضاء وزوار منتدى المشهد الموريتاني في نقاش مفتوح حول تداعيات الوضع الشامل في موريتانيا و الاتهامات المتبادلة بين المولاة و المعارضة و أثر ذلك على الساحة الوطنية و مدى تأثير التجربة التونسية على الأوضاع في البلاد مستقبلا ،و أفق الحل المتوقعة لتجاوز إمكانيات الإنفلات بعد تهديدات نقابية و طلابية و سياسية و فردية بتصعيد الوضع وفق كل الطرق المتاحة ..
و ذلك على الرابط التالي :
www.chat.almashhed.com