المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : انتظر لحظة



حمد حامد القريش
14-03-2011, 12:46 PM
انتظر لحظة


تساقطت أمامي قطرة تنزف اسمي همسة أخيرة
فانكفأت عيناي رغما عني تنقب في صدري عن قلب هوى يلتقط رماد خطوك
يجمعك في كفيه
انظر إليّ تراني لهفة تمارس احتراقها
حدق فيّ فلم يبق مني سوى ظلال حروف تفوح باسمك
يهزها صوتي بداخلي بعنف وقسوة
.. انتظر لحظة
لا تبعد
ها أنا أمامك فـ امسك معصم الروح وأنهك القلب عشقا ليبيت معتكفا في محراب عطفكِ
أشعر بالبرد فدعيني التحِف أجفانكِ . وخوف يلعق أنفاسي .. فترتجف أوصالي ..
عشرة أصابع أعدها مرات ومرات ، واجف أن يتيه بعضها بعيدا أحملها .. أتحسسها .. أمررها على شفاهي .. أوشوشها بعض ذكرى
فآآآآآآآآه من تلك الأنامل . ..
كم طوقت أناملي باحثة عن خطوط بعيدة ... كم لثمتها بعشق مراق
.. وكم حدَّثتني وكم وشوشتني وثرثرت .. وها هي تنثني باردة عليلة ..
تناجي فراغا .. وبُعدا .. فدعها .. تتلاقى مع أناملي
.. دعني أنعم النظر في باطن كفكِ .. هذا خط للحياة . وهذا طريق الحب
.. وهنا رصيف تفترشه الذكريات


تهجر المآقي بعيدا حيث تتعلق عيوني بعيونكِ
تبتسم وتقول: عمركِ طويل، أطول من عمري
أطبق بكفي على شفتيكِ .. أطالبك بالصمت
.. بعض صمت ..
تعلو ضحكاتك وتقبِّلين يدي .. تنتشي روحي
أقول : وهذا خط الحب حيث تلتقي به كفانا .. فتقول: بل قلوبنا وأرواحنا ...يرتد بصري بلحظة غفلة ..
أنظرك .. متشحا بالغياب
عبرة تتساقط على صدرك .. يعلوها خفوق واعد بعهد ووعد
خافت هذا النبض .. متوتر بين الروح والجسد
فابقي .. لا .. لاتغادري
لوحة عتيقة فوق محياك ...
عطش سنين وذهول الوجه الحزين المسافر في سماء ملبدة بالأفول ..
فكم رسم الزمن بقسوة فوق هذا الجبين
... أحتضن وجهك بين أضلاعي ..
أشعر بوهن نبضك يرتل أنين العودة لك
وصوت الناي القادم من مخارج الحياة .. يرافق صوت نحيبي الصامت
أحدق حولي في فراغ الضياع .. فراغ وجودي
حيث بات المكان أكبر من أن يحتوي خوفي وهلعي
وبرد المكوث يعم الصدور .. صمت يتقوقع حولنا
هيا انهضي يا صانعة العشق .. توقفي .. انظري
لا .. لا تغادري
بصيص نور يشق محاجر الأحداق لأبدو أمامك بقايا قلب يحترق
من البعد عنكِ والشوق لكِ
أبتلع ريقي بقوة .. وخفوقي يسابق أنفاسي
ألملم القهر من فوق أجفانكِ .. أرتشف حزنا واهنا مسجى على أحلامك
أتنفس الصعداء ..يتهدج الناي
فتصمت الحياة وتبقى أنت يعلو بعض نبضك
لن أفارقك حتى تهجريني
روحي عاشت لأجلك
ونفس لا تلبث تذكر اسمك
وقسم لعهدك ووعدك
أحتضنك بعمق .. أبكي مدرارا وأنهارا


ابوصافي