المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الغفلـــة ..



abady
22-07-2009, 01:48 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

.

عجيبة هى تلك المفاجآت التى تطالعنا هذه الايام ...فكأننا بجنود خفية قد اجتمعت من اماكن معينة لحرب الانسان وابادته ..

فلا نكاد نغفل عن شىء الا ونجد آخر .. لا ننهى الحديث عن الايدز ..الا وتبدأ انفلونزا الطيور.. ومع محاربتنا لانفلونزا الطيور .. تدخل الينا انفلونزا الخنازير .. وبمطالعاتنا لاخبار الانفلونزا الجديدة نسمع تحذيرات الطاعون .. وفوق هذه الامراض الغريبة تهددنا انهيارات الاقتصاد ..

اصبح الامر غريب ولا تفسير .. مع كل تقدم الانسان من الناحية العلمية والمادية لا يستطيع ان يشعر بالامان ولا يعرف كيف يضع يده على سلاح الحماية ..

فهو اما يدمر نفسه بالاغتصابات والانتهاكات والحروب .. واما تدمره الضربات العليا من الامراض والظواهر والكوارث ..

واصبح الفرد يعيش بالحيرة والقلق والخوف .. ضاعت بهجة الحياة وضاع الامان .. الفقير يأكله فقره والغنى يحبسه خوفه .. والكل شارد فى مصير مجهول ..

"

وهنا وقفة : كدر الحياة هذا من طبيعتها او هو شىء طارى .. ام هى مؤشرات للنهاية ..
فى كل الاحوال لن نتحدث هنا حديث مجرد .. او نجعل كل شي لتصرفات الطبيعة كما يفكر الملحدون ..

انما يجب ان نقف وقفة تأمليه .. ان هذه الامور ليست من فراغ وليست مجهولة المصدر
وان كل ما يحدث فى الحياة على الوجه الخاص او العام لا يحدث بطريق عشوائى ..
فان للكون الاله.. ذلك الاله قادر ومتصرف وحكيم ..

واننا نجهد انفسنا فى ايجاد التفاسير لما يحدث متناسين الحكمة التى يجب ان نستشفها من هذه الامور
وهى اكتشاف اننا اصبحنا فى غفلة عامة وشاملة ..

فنحن غرقنا فى الدنيا واكتفينا بها واصبحنا نسعد بها ونخاف منها وعليها ..
ونسينا انها دار كدر لمن يعرض عن ذكر الله .. الا انى لا افهم كل ما يحدث الا
فى اتجاه واحد: انها صرخات قوية تطرق آذان الانسان ان عد الى الله قبل فوات الاوان ..


"


تقبلوا تحياتي ..

خنيابرو
02-08-2009, 06:13 PM
فلا نكاد نغفل عن شىء الا ونجد آخر .. لا ننهى الحديث عن الايدز ..الا وتبدأ انفلونزا الطيور.. ومع محاربتنا لانفلونزا الطيور .. تدخل الينا انفلونزا الخنازير .. وبمطالعاتنا لاخبار الانفلونزا الجديدة نسمع تحذيرات الطاعون .. وفوق هذه الامراض الغريبة تهددنا انهيارات الاقتصاد ..
اصبح الامر غريب ولا تفسير .. مع كل تقدم الانسان من الناحية العلمية والمادية لا يستطيع ان يشعر بالامان ولا يعرف كيف يضع يده على سلاح الحماية ..

أخي الكريم عبادي وعليكم السلام ورحمة الله
لا تستغرب كثيرا ، و تبحث عن التفسير فالتفير أعطاه لك نبينا الذي لا ينطق عن الهوى صلى الله عليه وآله صحبه حينما ذكر أنه ما انتشرت الفاحشة في قوم إلا ابتلاهم الله بأمراض لم يعرفوها من قبل، أو كما قل بأبي هو وأمي والله وحده أعلم بالحال

فنحن غرقنا فى الدنيا واكتفينا بها واصبحنا نسعد بها ونخاف منها وعليها ..
ونسينا انها دار كدر لمن يعرض عن ذكر الله .. الا انى لا افهم كل ما يحدث الا
فى اتجاه واحد: انها صرخات قوية تطرق آذان الانسان ان عد الى الله قبل فوات الاوان ..

والله لقد صدقت نسأل الله أن يردنا إليه ردا جميلا
وفقك الله

hamoud8383
28-08-2009, 10:08 AM
لا حول ولاقوة إلا بالله
إنا لله وإنا إليه راجعون

abady
08-09-2009, 08:10 PM
خنيابرو .. hamoud8383 ..


"

كل الشكر لكم على هذه المداخله .. ونسأل الله العافيه والسلامه ..


تقبلوا تحياتي

العنووود
07-10-2009, 05:20 AM
انما يجب ان نقف وقفة تأمليه .. ان هذه الامور ليست من فراغ وليست مجهولة المصدر
وان كل ما يحدث فى الحياة على الوجه الخاص او العام لا يحدث بطريق عشوائى ..
فان للكون الاله.. ذلك الاله قادر ومتصرف وحكيم ..

واننا نجهد انفسنا فى ايجاد التفاسير لما يحدث متناسين الحكمة التى يجب ان نستشفها من هذه الامور
وهى اكتشاف اننا اصبحنا فى غفلة عامة وشاملة ..

الكارثة انه لايزال هناك منااااا من يغفل عن ذلك.
سلمت يمينك أخي عبدالله

نينجا الكويت
07-11-2009, 05:40 AM
شكرا على التذكير و لكن الناس يغفلون عن الخالق و يتذكرون الخلق لان النسيان موجود بكل البشر و هذي نعمة من اللة

نينجا الكويت
07-11-2009, 05:51 AM
ارجو من الاخوة و الاخوات المساعدة لاني انا اعاني من طول الانتظار قبل النوم و اريد الحل و شكرااااااااااااااااااااا ااااااااااا:o

عائشه
15-11-2009, 02:29 PM
فى اتجاه واحد: انها صرخات قوية تطرق آذان الانسان ان عد الى الله قبل فوات الاوان ..

.

صدقت
إنها دروس وامتحانات ربانية في التوكل علي الله حين لا يبقي شيء حولك يبعث علي الأمان فتلجأ للصمد الأحد
التوكل يجعلك لا تخاف المجهول من مرض وفقر وغيره
((قل لن يصيبنا إلا ماكتب الله لنا هو مولانا وعلى الله فليتوكل المؤمنون ))
وهذه من آيات الحفظ من أنواع البلاء

جوزيت كل خير علي التنبيه

المزدوف
25-11-2009, 05:49 AM
شكرا على المشاركة القيمة.. "وإذا أردنا أن نهلك قرية أمرنا مترفيها"... استنزاف الطبيعة وتقديس المتعة وراء كوارث البشرية التي نعيشها، فالناس بحاجة لمعالجة الكثير من المشاكل وتصحيح جملة من المفاهيم لإنقاذ الكون..
أنتم محقون في كل ما تطرقتم إليه.

لكن المشاركة يستشف منها أن الآزفة أزفت وما نعيشه اليوم ليس إلا مقدمة للسقوط الأخير! لعل النصوص التي تتحدث عن أمارات وقرب الساعة لم تفهم على حقيقتها وربما هناك نوع من النسبية في القرب والبعد فبعض النصوص تحدثت عن قرب الساعة قبل 14 قرنا وها نحن نعيش أجمل القرون وأكثرها إسعادا للبشرية حتى إن الراكب يسير من أقصى الشرق إلى أقصى الغرب في بضع ساعات.
حقيقة الساعة أنها "لا يجليها لوقتها إلا هو".. ولعل النصوص أيضا فهمت عبر حقبة معينة وعقل معين وهو ما يجعلني أقف أمام التطورات التي يشهدها علم الفضاء والمؤشرات التي تدل على إمكانية الحياة هنـــاك.. طبعا لن يكون ذلك بداية "تخطيط للجنة" لأنها محرمة على الكفار أولا وثانيا لأن الله تعالى غني عن خدماتهم. ولكن ما هو جدير بالملاحظة هو: هل الحكم بالفناء خاص بأهل الأرض (كل من عليها فان) وستبدأ مرحلة من الحياة في كوكب آخر يخاطب أهله بنصوص أخرى ورسل آخرين وربما يكتب لهم الخلود؟؟؟



تحياتي

hamoud8383
25-11-2009, 08:08 AM
المزدوف[/color];190284] ولكن ما هو جدير بالملاحظة هو: هل الحكم بالفناء خاص بأهل الأرض (كل من عليها فان) وستبدأ مرحلة من الحياة في كوكب آخر يخاطب أهله بنصوص أخرى ورسل آخرين وربما يكتب لهم الخلود؟؟؟
تحياتي
أستاذي المزدوف
مررت مرور.....
على تعليقكم ,فاستوقفتني ملاحظتكم
مع أن باقي الآية ينفي الخلود لغير الله _حتى الأرض _ ,سواء على الأرض أو تحتها أوفي السماء(ويبقى وجه ربك ذو الجلال والإكرام)
فالوقت ضيق


تحياتي

hayatthayatt
07-12-2009, 02:07 AM
المزدوف :
هل الحكم بالفناء خاص بأهل الأرض (كل من عليها فان) وستبدأ مرحلة من الحياة في كوكب آخر يخاطب أهله بنصوص أخرى ورسل آخرين وربما يكتب لهم الخلود؟؟؟



نعوذ بالله منكر فانكرناه بوي توب المولانة
انت امالك اياك مانك متأثر بالفلاسة
قل الندم على ما فات والنية ان لا اعود ؤ مرك عنك صدكة لا يلحك ذ عمرك ’ انت مزدوف واضعيف اعل ذ ؤ والدتك فاصلة فيك
بوي كاني اشوي الحسنات لا تنفخ فيه الريح

مررة مرور ......... وسأمر مرور ........