النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: والحرب إذا أثقلت1

  1. #1
    مراقب سابق الصورة الرمزية محمد ولد عبدو
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    المشاركات
    392
    معدل تقييم المستوى
    14

    افتراضي والحرب إذا أثقلت1

    هنا في الجانب الأيسر من صدري



    صباحا أثناء تناول القهوة ـ كالعادة ـ لاحظت إعلانا على إحدى الجرائد يفيد أن مبيعات هذا العدد مخصصة لدعم غزة ،
    ووجدت يدي منغرسة في جيبي وبإلزامية الألم الذي يتجمع في نفسي يوميا من المشاهد المريعة التي تتوالى هنا في
    الجانب الأيسر من صدري ،، حيث توجد غزة ،، حيث توجد حماس ،، وأشتريت ثلاثين نسخة وزعتها على بعض
    الطلبة كي أحس ولو للحظة عابرة بهدوء يوحي به إلي ـ لأعيور ـ أني صرت في حل من من ديني الثقيل المتراكم .
    بعدها تفرغت لمشاريعي التي كنت أبيت لها ويبدو أن برودة الجو أرغمتني ـ في كسلي المعهود ـ أن أعود إلى الغرفة
    الدافئة لأختفي عن العالم للحظات تحت الغطاء ، لكن الحدث كان يسابقني ينتظرني ليغض علي دفئي ليحاسبني على
    لحظات الدفئ ، كانت الجزيرة تصدح بإحصاءات الشهداء التي تمكن أن تحصيها ، فعرفت كم هو قصير عمر العواطف
    الجياشة التي تنتهي بينما تفكر في أي شيئ آخر ـ من قبيل شكل البنيان لمركز الشرطة في مخرج أنواكشوط ـ
    وبدأت في نبش المآسي اليومية ـ هنا في الجانب الأيسر من صدري ـ وأعادتني بوخز الطوابير التي تنتظر خبز
    القضية وماءها ، طوابير متمسكة بالحياة فقط لأنها تعرف أن بحياتها لن تموت القضية وليس حبا فيها : فكل
    مايحيط بهم يجبرهم على الإنتحار ، لكنهم عرفو أنهم هم القضية ولأجلها يرفضون النجاة بأنفسهم والخروج ،
    لا يضعون أمامهم إلا طريقين : إما البقاء ،، هنا ،، في الجانب الأيسر من صدري ـ غزة ـ أو المبيت في الجنة .... يتبع

  2. #2
    مراقب سابق الصورة الرمزية محمد ولد عبدو
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    المشاركات
    392
    معدل تقييم المستوى
    14

    افتراضي فمتى نحس أننا في حرب ؟

    تابع ....




    فعجبت لإصرارهم ، والمفروض أن تعجب من الإصرار في تأجيل الرحلة
    إلى الجنة ما أمكن ، قال أحد الصحافة هناك أن بعض اللاجئين في أحد
    المدارس كان نصيب كل واحد منهم ملعقتينعلى وجبة تشبه العشاء في حين
    كان ذالك كل شيئ لأنهم غادرو عالمنا الظالم قبيل نسمات الفجربلحظات
    وفي أثناء متابعتنا لجديد ذالك اليوم كان يسيطر على أحد أصدقائي ألم وحيد : لماذا ...
    .. كل هذا الظلم ؟؟؟ لماذا مع كل مجزرة تتبجح أمريكا في أروقة الأمم المتحدة
    أن الكيان الصهيوني في حالة فاع عن النفس وأنه مرغم وأن مدنييه يقتلون ،
    وأن له الحق في كل مابقوم به من "رد عن النفس"وكنت سأناقشه في مطولات
    عزمت من أمد قريب جدا أن لا أخوض فيها مع أحد ، لأن المفروض أن وضوح
    الرؤية الآن عند الجميع ، لكن أمسكت ذراعة ـ مذكراـ : هؤلاء "أعداء"
    هل تعرف معنى أعداء ؟؟؟ ...

    إحدى أكبر مشاكلنا هي طيبتنا التي في لحظات تصيبني بإشمئزاز ، متى نعرف
    أننا في حرب ؟؟ متى نعرف أننا الطيبة لا تتأتى للحرب ؟؟ متى نعرف ـ وهذا
    هو الأهم ـ ماهو ومن العدو ؟

    العدو ذالك الشيئ الذي يكون في الجانب الآخر ، أو يش الحبل من الطرف الآخر ـ
    هذا تعريف بسيط لمترف يتصيد في بحر الكلام ، لكنه قطعا يؤكد لنا أن العدو هو
    النقيض ، فهل نستغرب من النقيض إذا : أن يزيح كل الصعاب عن طريق
    الكيان الصهيوني في تدميره وتخريبه وإجرامه ، لأنه ليس إجراما بمنظوره
    لوكان شعبا أبيض بروتستنتيا أو حتى شعبا تبتيا لكان ذالك إجراما ،
    لكن إبادتنا نحن أمر ـ إيجابي ـ هل نستغرب إذا : إذا ضرب العراق بالفسفور الأبيض
    أو باليود أو المغنزيوم أو أي تقاطع مدمر في الجدول الدوري ؟


    وفي رحلة تحديد العدو بدقة نحن ملزمون بمعرفة القاعدة الكبرى للعبة ،
    الأهم من كل شيئ أن لنا عدوا متقدما في كل شيئ ويفهم كل شيئ لكن أكثر شيئ
    يفهمه ويبني عليه خططه هو العن ...... يتبع

    التعديل الأخير تم بواسطة محمد ولد عبدو ; 13-01-2009 الساعة 10:03 AM

  3. #3
    مراقب سابق الصورة الرمزية محمد ولد عبدو
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    المشاركات
    392
    معدل تقييم المستوى
    14

    افتراضي لو نطق السلام ...




    ............ فأظن أن علينا أن نكون أكثر دقة ، علينا البحث عن بديل للتنديد بالتعاطف الأمريكي ،
    أو بالجرائم الصهيو أمريكية ولنتركه لشعوب الدول الإسكندنافية ، أو فليأت التنديد من المريخ .
    علينا أن نركز فقط على الضربة المضادة أو شيئ يتعلق بها .

    رغم سماحة كلمة السلام وروعته وتحضر معانيه وكونه مطلبا أساسيا للشعوب والأمم في الظل
    عصر الحروب النووية لأجل النمو والبعد عن الدمار .......... إلخ ، من التعريفات التي سخرت لها
    ميزانيات عملاقة لتبقى سطورا بلغة ساحرة على أوراق فاخرة ، إلا أني بدأت أشمئز من هذه الكلمة
    التي صارت في قاموس اليوم مرادفة للضعف ، رغم كل معانيها ورغم القامة الفارعة لتلك المعاني
    إلا أن الجميع بات يمتطيها كلما أراد ويدنسها كلما شاء ، وإن كان لها مستقبل في حياتنا فأظن أننا
    قريبين منه شيئا ما ، أو هكذا تبدو الأمور لي ، هذا إذا نجحت المقاومة في إفشال مشروع رؤوس
    الشبكة الرباعية الإبادية " أولمرت ، رايس ، مبارك ، عباس " وهو إحتمال بات من شبه اليقيني ،
    فالكيان الصهيوني يرى أن عليه الإنسحاب الآن لإعادة صياغة الخطة وتطوير القدرات الهجومية
    في الوحدات الخاصة .... إلخ آخره ، إن صح أي شيئ من هذا فسيعود الكيان الصهيوني بتقارير
    عن تدمير كل الكهوف التي هي بمثابة "المد اللوجستي" للمقاومة ، وعن قتل ألفين أو أكثر من حماس
    " طبعا هذا مايقال هناك في الكيان الصهيوني وهو نوع من إلباس الباطل والكذب بعناوين حقيقية ،
    كإعطاء الأرقام التي أحصت مجموع القتلى من المدنيين على أنهم من المقاومة الفلسطينية " ،
    لكن حتى لو صحت التقارير في تهديم جميع الكهوف فالمقاومة في تطور وفي زيادة والإصرار الذي
    حفرت به تلك الكهوف وبتلك المسافات الطويلة سيوجد لها حلولا بديلة أكثر تطورا ...
    والمقاومة أدركت مدى الهلع الذي أصيب بها العدو من الصواريخ محلية الصنع
    فكيف بهم إذا تم تطوير هذه الصواريخ من حيث المدى والقوة التدميرية ،
    إلى أن يكون مداها حيث يجب أن يكون حينها سيكون هناك واقعان لا ثالث لهما :

    أولهما : المواجهة اللامحدودة والتي سيكون الخاسر الأكبر فيها تلك الأنظمة العميلة التي تهتز حاليا
    كالنظام المصري والأردني ،

    ثانيهما : وهو صعب التحقق ، الجلوس على نفس المستوى وإجراء مباحثات " هدنة " من أجل الوقت
    مرة أخرى ، وصدقوني لن يكون فيها ـ طبعا ـ الإعتراف بإسرائيل .

    هل لاحظتم تلك المتاجرة المستفزة بأحلام الشعب الفلسطيني التي تديرها رؤوس الشبكة الرباعية
    " أولمرت ، رايس ، مبارك ، عباس " بأخذ الترتيب في الإعتبار ، لاشك أنكم مثلي أصبتم بالإشمئزاز
    من كلمة السلام التي أثقلو مسامعنا بها ....

    يا مبارك ... عارف لو السلام أتكلم كان قال أيه ؟؟
    قان قالك : روح وأنت عامل زي الكومبارس العربي بتاع هوليود ...... يابارد .........

    تحية إكبار وإجلال لفصائل المقاومة الفلسطينية " كثائب القسام ، ألوية الناصر صلاح الدين ، سارايا القدس،

    إعذروني على الجرأة على التحليل ... إعذروني على الأخطاء الإملائية ـ إن وجدت ـ .... يتبع


  4. #4
    مشاهد جديد
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    الدولة
    abu-dhabi
    المشاركات
    70
    معدل تقييم المستوى
    12

    افتراضي

    صدقني ياأخي : ماتكتبه ينم عن ذائقة أدبية رفيعة
    ...... وقريحة في منتهي الواقعية



    تحياتي و إكباري
    وطني كلما البسته لون الرئى يختار لون الماء

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. صحيفة: واشنطن وتل أبيب والحرب الخفية على ايران
    بواسطة اباي ولد الجيد في المنتدى مشهد قضايا السياسة العربية و الدولية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 05-12-2011, 03:20 AM
  2. لؤي حسين: تقرير مجلس حقوق الانسان موضوعي والسلطة تجر البلاد إلى التدويل والحرب الأهلية
    بواسطة اباي ولد الجيد في المنتدى مشهد قضايا السياسة العربية و الدولية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 02-12-2011, 01:30 PM
  3. تقول NVIDIA بأنه من المفترض أن يتم دعم الويندوز بمعالجات ARM أولا والحرب ضد أنتل لهي فكره سيئه
    بواسطة ابن زيدون في المنتدى مشهد االإتصالات العام | Telecommunication
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 21-10-2011, 01:37 AM
  4. رئيس الفقراء والحرب علي شعبيته؟؟
    بواسطة الابييرى في المنتدى مشهد الأخبار السياسية و الوطنية
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 14-10-2010, 08:52 PM
  5. انتر ميلان والحرب في لبنان
    بواسطة ديلول في المنتدى المشهد الرياضي العام
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 10-09-2006, 09:18 AM

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
من نحن
شبكة المشهد الموريتاني
روابط
Enter your links here
شاركنا
Title
Enter your content here