النتائج 1 إلى 9 من 9

الموضوع: العروض الرقمي..!

  1. #1
    إداري مؤسس الصورة الرمزية محمدسالم
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    الدولة
    Ask me later
    العمر
    52
    المشاركات
    4,117
    معدل تقييم المستوى
    18

    افتراضي العروض الرقمي..!

    العروض كما تم تعريفه قديما اصطلاحيا بأنه علو بأصولٍ يُعرف بها صحيح أوزان الشعر و فاسدها وما يعتريها من علل و زحاف.
    وقد حاول الخليل ابن أحمد أن يضع قواعدَ استقرأها من جملة ما حصل عيله من أشعار الأولين و المتأخرين نسبة إلى زمانه، و جاءت هذه القواعد قوالب لتسهيل تتبع ما يصلح شعرا و مالا يصلح.
    و يبدو أن فكر الخليل ابن أحمد قد اتخذ سبيلا علميا ينطلق من الشمولية ليفحص الأجزاء مع الاحتفاظ بنظرة عامة إلى الشعر و كانت التفعيلات التي أتى بها طريقة من الطرق لكنها ليست الوحيدة إذ أن التفاعيل يمكن الاستعاضة بالكثير بها عن بعضها البعض ، لكنها كانت طريقة تصلح كمنطلق لتطبيقها على ما يتعدى الشعر إلى الفكر،غير أن المتأخرين من علماء العروض قد نحوا بالعروض منحى ربما أن الخليل ابن أحمد لم يكن يتوقعه، إذ أنهم توغلوا في الجزئيات على حساب الكليات ، و أطلقوا على ما يمكن أن يصيب مقاطع الكلمات من زحاف تسميات متعددة عقَّدت من هذا العلم التي وُضعت للتسهيل و نفرت منه المتلقي و جعلت منه علما جافا.
    مؤخرا ظهرت دراسات عروضية تحاول أن تعيد الفكر إلى منبعه و شموليته فظهر العروض الرقمي الذي ينطلق من حركات الأحرف و سكونها و التعامل معه كأرقام مجردة ترد كل الزحاف في العروض التقليدي إلى زحاف واحد هو حذف ساكن من مقطع يتألف من (متحرك+سكان) أو زحاف يصيب المتحرك بسكون..
    ساحاول أن أنشر هنا من موقع العروضي خشان محمد خشان شرحا لهذا الفكر ارجو أن يجد قبولا و يستقطب أفكارا و أصحاب فكر لينطلقوا به من عالم الشعر ليمتد إلى غيره من العلوم الأخرى..

  2. #2
    إداري مؤسس الصورة الرمزية محمدسالم
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    الدولة
    Ask me later
    العمر
    52
    المشاركات
    4,117
    معدل تقييم المستوى
    18

    افتراضي

    مايلي مقتبس بالكامل من موقع العروضي الكبير خشان محمد خشان بعد إذن شخصي منه:



    هذه دروس مبادئ الرقمي كل درس منسق بصورة مستقله وكل ما يلزم هو نسخه ولصقه

    كما أرجو مستقبلا أن يقوم كل من يستلمها بإرسالها إلى من يرغب في نشرها



    مع تمنياتي بالتوفيق،






    الدرس الأول - الساكن والمتحرك



    لعلّ هذا هو أهم درس في العروض على الإطلاق، ولم أكن أركز عليه ظنا مني بأنه مفهوم للجميع. ولكني اكتشفت أن كثيرين لا يتقنون هذا الموضوع.

    ولهذا فسأسهب في شرحه لصالح من لا يعرفه، ومن كان يتقنه فيمكنه تخطيه.

    الحروف في اللغة العربية من حيث الحركة والسكون ثلاثة أنواع

    تتلخص في كلمة ( قـَـمـِـيـنْ )

    سنرمز فيما يلي للمتحرك باللون الأزرق

    كما سنرمز للحرف الساكن ( الذي عليه سكون ) أو الحرف الممدود باللون الأحمر



    أولا

    قَ= (قَ) القاف حرف متحرك لأنه عليه فتحة (-َ ) يرمز لها بالعلامة المائلة فوق الحرف

    ومثلها ( ق ُ) فهي متحرك لأنَ عليها ضمّة (- ُ) هذه الواو الصغيرة فوق الحرف

    ومثلها ( ق ِ ) فهي متحرك لأنَ تحتها كسرة (- ِ) هذه العلامة المائلة تحت الحرف

    ---

    ثانيا

    م ِ = الميم حرف متحرك لأن عليه كسره (-ِ ) يرمز لها بهذه العلامة تحت الحرف

    ---

    ثالثا-

    ي = حرف مد لأنه ليس عليها سكون ولا فتحة، ولو كان على الياء فتحة أو ضمة أو كسره لاعتبرناها حرفا متحركا مثل

    يَـهاب فالياء هنا عليها فتحة فهي حرف متحرك،

    قـَيـْـظ الياء هنا حرف ساكن لأن عليها سكونا

    رابعا

    نْ = حرف ساكن لأن عليه سكون

    لاحظ أننا استعملنا نفس اللون الأحمر للدلالة على حرف المد ( الممدود) والحرف الساكن

    خامسا

    ويمكننا أن نميز بين المتحرك والساكن عوضا عن التلوين بالرمز للمتحرك والساكن هكذا



    المتحرك = 1

    الساكن = ه ( هاء منفردة – تشبه علامة السكون)



    وهكذا

    قَ = قِ = قُ = 1

    ق ْ = ه





    ولنعبر عن فهمنا للحركة والسكون في كلمة قمين

    نكتب ما يلي

    قَ = متحرك = 1

    مِ = متحرك = 1

    ي = ممدود = ه

    نْ = ساكن = ه



    ويغنينا عن ذلك أن نكتبها هكذا بدلالة الألوان = قَ مِ ي نْ أو قَــــمِـــيـــنْ

    لاحظ الفرق بينَ الكلمات التالية

    قمينْ = قَ مِ ي نْ



    قامِنْ = قَ ا مِ نْ

    قامينْ = قَ ا مِ ي نْ



    قَمينْ = 1 1 ه ه

    قامنْ = 1 ه 1 ه

    قامينْ = 1 ه 1 ه ه



    وهنا بضعة كلمات أبين فيها المتحرك و الساكنْ مَـد ْرَسَـهْ = مَ دْ رَ سَ هـْ

    كـِتَـابِي = كِ تَ ا بِ ي

    يُـساوِي = يُ سَ ا وِ ي



    مدرسَهْ = 1 ه 1 1 ه

    كتابي = 1 1 ه 1 ه

    يساوي = 1 1 ه 1 ه





    والمطلوب من كل مشارك أن يعطينا على الأقل ثلاث كلمات ويبين المتحرك فيها من الساكن.

    مع محاولة تجنّب الكلمات التي تحوي الشدّه أو أل التعريف أو التنوين فسنتعرض لذلك لاحقا بإذن الله.





    ************************ *********



    [align=right]

    الدرس الثاني – المقاطع والأرقام



    تقوم لغة العروض على تجميع الحروف في كلمات صغيرة تتكون واحدتها من حرفين أو ثلاثة، وهذه الكلمات تسمى المقاطع.



    ولما كانت اللغة العربية لا تبدأ بساكن أبدا بل بمتحرك فكذلك هذه الكلمات الصغيرة تبدأ بمتحرك دائما وتنتهي بساكن دائما



    كل متحرك = 1 – الرقم واحد ، كل ساكن أو ممدود = ه – علامة سكون ( هاء مفردة)



    ( كُــلْ ) عباره عن كُ =1 ......لْ = ه .......كلْ = 1 ه = 2



    ( مَـا ) عبارة عن مَ = 1 .......ا = ه ........ما = 1 ه = 2



    ( فَـكُـلْ ) عباره عن فَ = 1.......كُ = 1 ......لْ = ه .....فَـــكُـــلْ = 1 1 ه = 1 2 = 3



    فَكُلْ = فَ كُــلْ = 1 2 فنحن نعرف أن كلْ = 2 ، وإذن فَكلْ = 11ه=1 2 = 3



    ( سَمَـا )عبارة عن سَ = 1.......مَ = 1 ......ا = ه ..... سَمَا = 1 1 ه = 1 2 = 3



    سَمَـا = سَ مَا = 1 2 فنحن نعرف أن مَا= 2 ، وإذن سَمَا = 11ه=1 2 = 3



    وهاهنا بضعة مقاطع كلّ منها = 2 = متحرك + ساكن = 1 ه



    كـمْبـا – قَطْ – رو – وَيْ .......كلها = 1 ه = 2



    وهنا بضعة مقاطع كل منها = 3 = متحرك + متحرك + ساكن = 11 ه



    توصلنا لهذه المقاطع بإضافة متحرك إلى المقاطع السابقة التي =2



    ( م= متحرك .......س = ساكن )



    بِكَـمْ خَبَـا فَـقَـطْ – كُرو – شُوَيْ .......كلها = م + م +س = 11 ه = 1 2 = 3



    والمطلوب من كلّ مشارك أن يأتي بأربعة مقاطع كل منها = 2، وأربعة مقاطع كلّ منها =3
    [/align]



    ************************ *********



    [align=right]الدرس الثالث - ظهور الرقم 1 منفردا



    الرقمان 2 و 3 هما الرقمان المرجعيان في العروض.



    ولكن هناك أرقاما أخرى لا تخرج في أصلها عن الرقمين 2 و 3 ولكنها تعرض في صور أخرى



    وأولها الرقم 1 الذي لا وجود مستقلا له في وزن الشعر ولكنه يظهر لعاملين سنعرفهما تاليا بإذن الله.

    خذ كلمة : رَكَضَ = رَ كَ ضَ = 1 1 1

    كلمة رَكَضَتَا = رَ كَ ضَ تَ ا = 1 1 1 1 ه



    نحن نعرف أن كل ساكن هو بالضرورة نهاية مقطع وإذن ( ضَـتَــا = 1 1 ه = 3)



    ركضتا = رَ كَ ( ضَ تَ ا) = 1 1 ( 1 1 ه ) = 1 1 3



    فإذا قلنا : ( هُمَا ركَضَتا ) = (هُـ مَ ا ) رَ كَ ( ضَـتـَا ) = 3 1 1 3



    هما رَكَضا = (هُـ مَ ا ) رَ ( كَضـَا ) = 3 1 3





    تذكر كل ساكن أو ممدود نهاية لمقطع 2 أو 3 وما زاد عن 3 من متحركات نرمز لكل منها بالرقم 1



    رَكَضَ = رَ كَ ضَ =1 1 1

    مُتَسارعْ = مُ ( تَ سَ ا ) ( رِ عْ ) = 1 3 2

    ضمائـ ـرُها = ( ض م ا ) ء رُهَـ ا ) = 3 1 3



    تمرين : مع تجنب الكلمات التي تحوي الشّدة وأل التعريف ، هاتِ ثلاث كلمات وقطع كلا منها رقميا بحيث تحتوي كل منها على الرقم 1 مرّة أو أكثر
    [/align]



    ************************ *********



    [align=right]



    الدرس الرابع – الوزن والتقطيع حسب السمع:



    في وزن الشعر نعتمد على الأذن لا على سواها فنكتب الصوت الذي يصل للأذن بغض النظر عن الشكل الإملائي المتعارف عليه



    وهناك قواعد كثيرة ولكن الأفضل أن نعتاد على أن نعود نفسنا على كتابة ما تدركه الأذن، ولكن لا بأسء من إعطاء بعض الأمثلة:



    1 – التنوين



    فأنت عندما تسمع (سلامٌ) فإن الأذن تسمع (سلامُنْ)



    سلامٌ – سلا 3 –مُنْ 2 = 3 2

    -----



    2- الشدّه ومعناها وجود حرفين الأول ساكن والثاني متحرك



    فأنت عندما تسمع كـلـّـا فإنك في الحقيقة تسمع كلـْـلا = كلْ 2- لا 2 = 22



    سَوّ َفَ = سَوْ وَ فَ = 2 1 1



    هلـّـَلَ = هلْ لَ لَ = 2 1 1



    حرّاق ٌ = حرْ 2- را 2 – قـُنْ = 2 2 2 = 6



    ----



    3-أل التعريف الشمسية لا وجود لها في الوزن أو التقطيع، وهذا وثيق الصلة بالحرف المشدّد بعدها



    الشّمسُ = أشْ شَمْ سُ = 2 2 1 = 4 1



    الطاولهْ = أَط ْ – طا – وِلَهْ = 2 2 3 = 4 3



    ----



    4 – الألف الملفوظة نعتبرها موجودة ولو لم نكتبها في الإملاء



    هذا = ها ذا = 2 2 = 4



    الرحمنْ = أرْ رحْ ما نْ = 2 2 2 ه



    ----

    وهنا تقطيع لبعض أشطر الأبيات



    1- ما لي وللّيل يرعاني وأرعاهُ



    ما 2 لي 2 ولِلْ 3 ليْ 2 ليَرْ 3 عا 2 ني 2 و أَرْ 3 عا 2 هو 2



    =2 2 3 2 3 2 2 3 2 2 = 4 3 2 3 4 3 4



    ---



    2 – أستودع الله في بغدادَ لي قمرا



    أسْ 2 - تَو 2 - دِعُلْ 3 - لا 2 – هفي 3 - بغْ 2 – دا 2 - دلي 3 - قَ – 1 مرا 3



    2 2 3 2 3 2 2 3 1 3 = 4 3 2 3 4 3 1 3



    ----



    3- رُبَّ وامعتصماهُ انطلقتْ



    ربْ 2 – بَوا 3 – مُعْ 2 – تَ 1 – صَما 3 – هُنْ 2 – طَ 1 – لَقَتْ 3



    = 2 3 2 1 3 2 1 3



    ----



    4 – تعجبين من سقمي



    تعْ 2 – جبي 3 – نَمِنْ 3 – سَ 1 – قَمي 3



    = 2 3 3 1 3



    ---



    5- عادتْ أغاني العرسِ رجعَ نواحِ



    عا 2 – دتْ 2 – أغا 3 – نلْ 2 – عُرْ – سِرَجْ 3 – عَ – نُوا 3 – حي 2



    = 2 2 3 2 2 3 1 3 2 = 4 3 4 3 1 3 2





    فيما يلي مطالعة إضافية ، نقلا عن الرابط:



    http: / / www.geocities.com / khashan_kh / 21-tareeqolarqaam.html



    يحسن بالمتدرب أن يحفظ بيت الشعر أولا ثم يقرؤه متتبعا مقاطعه، وهكذا يصبح لديه إحساس بالمقاطع.



    1- إذا ما الدّيار استصْرخت بدرت لها --- كرائِمُ منّا بالقَنَا تَتَنَقّبُ

    إذا / مدْ / دِيا / رُسْ / تَصْ / رَخَتْ / بَ / دَرَتْ / لها --- كرا / ءِ / مُمِنْ / نا / بِلْ / قَنا / تَ / تَنَقْ / قَبو



    2 - ناحت مطوَّقَةٌ بباب الطّاق ِ--- فجَرتْ سوابِقُ دمْعِيَ المُهَراقِ

    نا / حتْ / مُطَوْ / وَ / قَتُنْ / بِبا / بِطْ / طا / قي --- فَ / جَرَتْ / سَوا / بِ / قُدَمْ / عِيَلْ / مُ / هَرا / قي



    3 - ما كُلُّ ما يتمنّى المرؤُ يدركُهُ --- تجري الرياحُ بما لا تشتهي السّفُنُ

    ما / كُلْ / لُما / يَ / تَمَنْ / نَلْ / مرْ / أُيـُدْ / رِ / كُهو ---تجْ / رِرْ / ريا / حُ / بما / لـا / تَشْ / تَهسْ / سُ / فُنو



    4 - ولا اختلفت وجوهٌ عن وجوهٍ --- ولا الضادُ الفصيح ولا الكِتابُ

    وَلَخْ / تَ / لَفَتْ / وُجو / هُنْ / عَنْ / وُجو / هِنْ ---- وَلَضْ / ضا / دُلْ / فصي / حُ / وَلَلْ / كِتا / بو



    5 - كَبِدي تَفتَّتَ فارتجلْتُ قصيدي--- خصمُ العلاوةِ آلةُ التشريدِ

    كَ / بِدي / تَفَتْ / تَ / تَفَرْ / تَجَلْ / تُ / قصي / دي‌ --- خَصْ / مُلْ / عَلـا / وَ / تِئا / لَتُتْ / تَشْ / ري / دي



    6 - في أرضِ أندَلُسٍ تلتذُّ نعماءُ---ولا تفارقُ فيها القلبَ سرّاءُ

    فـي / أرْ / ضِأَنْ / دَ / لُسِنْ / تَلْ / تَذْ / ذُنَعْ / ما / ءو--- ولـا / تُفا / رِ / قُفي / هَلْ / قَلْ / بَسَرْ / را / ءو



    7 - لقدْ خَلَعَتْ ليلاً علينا يدُ الهوى--- رداءَ عناقٍ مزَّقتْهُ يدُ الفجْرِ

    لَقَدْ / خَ / لَعَتْ / لَيْ / لَنْ / عَلَيْ / نا / يَدُلْ / هوى ----رِدا / ءَ / عِنا / قِنْ / مَزْ / زَقَتْ / هُـ / يَدُلْ / فَجْ / ري



    8 - بُعِثَت كأَجملِ كاعبٍ ونُضارُها--- أزرى بما قد كان من بُهْتانِ

    بُ / عِثَتْ / كَأَجْ / مَ / لِكا / عِبِنْ / و / نُضا / رُها--- أَزْ / رى / بِما / قَدْ / كا / نَمِنْ / بُهْ / تا / نـي



    9 - شعري أكرِّمُهُ وأعرف قدرهُ--- وأرى له ما لا ترى النّكراتً

    شِعْ / ري / أُكَرْ / رِ / مُهو / وَأَعْ / رِ / فُقَدْ / رهو--- وَ / أرى / لهو / ما / لـا / تَرَنْ / نَ / كِرا / تو



    10 - السيف أصدقُ إنباءً من الكُتُبِ--- في حدِّه الحدُّ بين الجِدِّ واللعبِ

    أسْ / سَيْ / فُأَصْ / دَ / قُئِنْ / با / أَنْ / مِنَلْ / كُ / تُبِي --- فِي / حَدْ / دِهِلْ / حَدْ / دُبَيْ / نَلْ / جِدْ / وَلْ / لَ / عِبِي



    تمرين: المطلوب : شطران أو ثلاثة من الشعر مع تقطيعهما كما تقدم.[/align]




    ************************ *********



    [align=right]



    الدرس الخامس - الأرقام الزوجية





    تسهيلا لتقديم صورة مختصرة عن الأوزان فإننا عادة نجمع الأرقام الزوجية المتجاورة



    فمثلا



    لتجنب اضطراب الأرقام نكتب الرقم من اليمين ثم نترك فراغا بينهوبين الرقم الذي يليه



    322 نكتب 2 ثم فراغ ثم 2 ثم فراغ ثم 3 = 2 2 3



    2 2 = 4 مثال :



    هلْ جئْتُما



    = هلْ 2 – جئْ 2 – تما 3 = 2 2 3 = 4 3



    ------



    2 2 2 = 6 مثال :



    ما قالت لكم = ما 2 - قا 2 - لت 2 - لكم 3 = 222 3 = 36







    -----



    2 2 2 2 = 8 مثال :



    ما قالتـْها لكم = ما 2 - قا 2 – لتْ 2 - ها 2 - لكُمْ 3 = 2222 3 = 8 3





    وماذا أسـْـلـَـفـْـتـُـمْ = وما 3 – ذا 2 – أسْ 2 – لَفْ 2 – تُمْ 2 = 3 2 2 2 2= 3 8



    --------



    ماذا أسلفتم



    = ما 2 – ذا 2 – أسْ 2 – لَفْ 2 – تُمْ 2 = 2 2 2 2 2= 10 ( عشرة)



    --------



    هل جئْـتـُـمْ أم رُحْـتـُمْ



    -------



    = هلْ 2 – جئْ 2 – تـُمْ – أمْ 2 رُحْ 2 – تُمْ = 2 2 2 2 2 2 = 12- اثني عشر



    هل جاءكَ ما يكفي



    = هلْ 2 – جا 2 – ءَ 1 – كما 3 – يكْ 2 – في2



    = 2 2 1 3 2 2 = 4 1 3 4





    تمرين :أورد ثلاث كلمات أو عبارات فيها أرقام 4 أو أكثر وقطعها.
    [/align]



    ************************ *********



    الدرس السادس – تمرين التلاوة



    [align=right]



    الدرس السادس - تمرين التلاوة



    القرآن الكريم خير ما يمثل خصائص اللغة العربية في كل مجال. وأحد هذه المجالات طريقة النطق.

    وتلاوة القرآن الكريم حسب أحكام التجديد أبين طريقة للفظة. فمن أراد أن يمتلك الإحساس بالمقطع الذي ينتهي دائما بحرف ساكن أو حرف مد فعليه بالقرآن الكريم استماعا أو تلاوة. وكلما كانت التلاوة أبطأ كلما اتضحت أكثر وأكثر نهايات المقاطع.

    خذ البسملة مثالا وانظر كيف تبين التلاوة الصحيحة المقاطع دون جهد.



    بسم الله الرحمن الرحيم



    بسْ - ملْ - لـا - هرْ - رحْ - ما - نرْ - رحيمْ



    = 2 2 2 2 2 2 2 3 ه



    الحمد لله رب العالمين







    ألْ - حمْ - دللْ - لـا - هربْ - بلْ - عا - لمي - نْ




    = 2 2 3 2 3 2 2 3 ه



    أرأيت كيف يكون التوقف عند كل ساكن أو ممدود؟



    المطلوب من المشاركين الجدد خاصة وبعد إتمام الدرس الثالث ( الرقم 1 منفصلا) التكرم بكتابة آية قصيرة وتقطيعها مع الاستعانة بالتلاوة لتبين مواقع السكون أو المد والتي تمثل نهايات المقاطع.[/align]



    ************************ *********



    [align=right]



    الدرس السابع - لنحاول النظم



    الآن سنحاول بدء النظم بأبيات قصيرة ونركز على الوزن ولاحقا نحاول الاهتمام بالمعنى



    أولا – الوزن 3 2 3 2 ...............3 2 3 2



    مقطع من 3 ثم مقطع من 2 ونكرر ذلك



    المقاطع التي من 3 = معي – إلى – هوى – أخو

    المقاطع التي من 2 = هلْ - بلْ - كمْ – قدْ – لوْ



    لنحاول تجميع هذه المقاطع على التريب المتقدم حسب ترتيب ورودها دون اعتبار المعنى



    معي هلْ إلى بلْ ........هوى كمْ أخو قدْ



    لاشكّ أن الوزن صحيح، ولكنه كلام بلا معنى.



    فلنحاول الآن الوصول إلى الوزن والمعنى معاً



    باستعمال كلمات كل منها 3 2 ولنكثر من كلمات لها نفس حرف النهاية لنختار أواخر الأبيات منها ولنفترض أنها تشبه جمالُ



    جمالُ – هلالُ – وصالُ – وقالوا – يُقالُ – منالُ – خيالُ – طوالُ – سؤالُ



    ثم لنبحث عن كلمات أخرى بوزن 3 2 لنختار منها داخل البيت



    أتانا – سوانا – قدمتمْ – علمتمْ – حديثٌ – كتبتمْ – أخي قلْ – ولكنْ – قليلٌ – سبيلٌ – هواءٌ - أخوكمْ



    لنحاول المزج بين الكلمات وتركيب أبيات لها بعض معنى



    أتانا جمالُ .......حديثٌ يُقالُ

    ولكن سوانا ......سبيلٌ وصالُ



    هنا بعض معنى ولكنه ركيك . والكلمات ملصقة بلا طعم وكلّ كلمة لوحدها = 3 2 بدون تداخل في الوزن وبترابط شبه معدوم في المعنى



    فلنحاول إعادة الصياغة بألفاظ جديدة لمعنى متماسك بعد أن تبلور لدينا الإحساس بالوزن



    منانا جمالُ ..............وهلّ الهلالُ



    متى سوف يأتي ........يظلّ السؤالُ



    لاحظ ( وهلّ الهلالُ) = وهَلْ للْ هلا لو = 3 2 3 2

    حيث لا تطابق باللضرورة بين حدود الكلمات وحدود 3 2



    حياتي وصالُ .........وعزّ المنالُ



    متى ألتقيها............يظلّ السؤالُ



    ستبقى



    وهنا لاحظ ( متى ألْ = 3 2) ( تقي ها = 3 2 )



    البيت الأول في القصيدة يسمى المطلع : حياتي وصالُ .........وعزّ المنالُ

    النصف الأول من البيت يسمى الصدر : حياتي وصالُ

    النصف الثاني من البيت يسمى العجز : وعزّ المنالُ



    لاحظ التماثل بين نهاية الشطر الأول ( الصدر) والشطر الثاني (العجز) في البيت الأول(المطلع) حيث ينتهي كل شطر ب (آلو)

    وصـالُو ..............منـالُو ( حسب اللفظ)

    وهذا يسمى التصريع، وهو يكسب المطلع جمالا. وليس ضروريا في بقية الأبيات.



    ثم لا تنس أن هذا تعليم للنظم لاكتساب مهارة العروض وليس تعليما للشعر. فالشعر موهبة لباسها

    الوزن والقافية.



    والآن المطلوب من كل مشارك أن ينظم بيتا أو بيتين على كل من الأوزان التالية



    أولا - 3 2 3 2 ............3 2 3 2



    ---------------



    ثانيا – 2 3 2 3 ...........2 3 2 3

    مثال

    كلّ من ها هُنا ............دربهم دربنا



    إنهم إخوةٌ ..............لم يزالوا لنا



    كلْ 2 - لُمَنْ 3 – ها 2 – هُنا 3 = 2 3 2 3

    درْ 2 - بهم 3 – درْ 2 – بُنا 3 = 2 3 2 3



    -------------



    ثالثا – 4 3 2 = 2 2 3 2



    الله ربّي...... والحقّ دربي



    فضل الكريمِ ..... بالعفو حسبي



    ألْ 2 – لا 2 – هُرَبْ 3 – بي 2 = 2 2 3 2



    ولْ 2 – حقْ 2 – قـُدَرْ 3 – بي 2 = 2 2 3 2
    [/align]



    ******************

    ثم إلى ين ؟؟



    من فهم ما تقدم بإمكانه أن يتابع مواضيع الرقمي وتطبيقاته المختلفة في أي من الروابط التالية مع النصح بالتدرج حسب طرح كل موقع:



    http://www.alshakir.com/prosody/



    http://www.geocities.com/khashan_kh/CONTENTS.html



    http://www.geocities.com/hayfa_mm/content.htm


    موقع العروض الرقمي

  3. #3
    مشاهد فضي الصورة الرمزية الدخناوي
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    208
    معدل تقييم المستوى
    13

    افتراضي

    الله لاايعطلك ياخي اجزت واوجزت ادامك الله لنا

  4. #4
    إداري مؤسس الصورة الرمزية محمدسالم
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    الدولة
    Ask me later
    العمر
    52
    المشاركات
    4,117
    معدل تقييم المستوى
    18

    افتراضي


    أخي الدخناوي: لك شكري ...


    إيقاع الخبب:
    لقدْ أرهق إيقاع الخبب العروضيين في القديم و الحديث و عزوه لبحر المتدارك و سلطوا عليه عللا في حشو البيت حتى يُرغموه على تلك النسبة، مع اللعلم أن العلل لا تصيب إلا العروض و الضرب.
    و هنا أود أن أذكر بتلك المصطلحات، فالعروض هي آخر تفعيلة من الصدر أي الشطر الأول و الضرب هو آخر تفعيلة من العجز أي الشطر الثاني و ما صيب هاتين التفعيلتين يسمى علة، و ما يصيب بقية أجزاء البيت التى تسمى الحشو هو الزحاف.
    و من المعروف أن وقوع العلة في الحشو أمر غير مسموح للمبدتئين فما بالك بالعروضيين.
    فمثلا في بحر الكامل يمكن لـ مُتَـفَاعلن أن تصيبها علة لتصبح (مُتَفَاعي، أو مُتْفاعي)، أو (مُتَفا، أو متْفا) باعتبارأن ما بين القوسين متكافئان، لكن أن تأتي تلك العلة في حشو البيت فذاك غير مسموح..
    أخلص من خلال تلك المقدمة إلى أن العروضيين حتى يُرغموا إيقاع الخبب على نسبة غير شرعية إلى المتدارك أخضعو تفعيلة فاعلن إلى الخبن لتصبِح فَعِلُن ثم أخضعوا المخبون إلى القطع لتصبح التفعيلة فعْلُنْ وهي لا تأتي إلا في العروض و الضرب، و من جهة أخرى تم تعريض فاعلن إلى الطي و هو حذف الحرف الخامس لتصبح فاعلُ.
    ظهرتْ تفيعلة كانت موجودة ضمن إيقاع الخبب قديما، و قد ادعت نازك الملائكة اكتشافها رغم أن أحمد شوقي نظم عليها قبلها كما نظم (الحصري القيروانيو ابن الابار الأندلسي و إيليا أبو ماضي و كثيرون غيرهم) عليها قبل الإثنين.
    و قد ذكر ضياء الدين الراوندي هذه التفعيلة في القرن السادس الهجري.
    ثم ظهرت تفعيلة فَعَلَتُ و التي سمحت بتتالي خمس أحرف متحركة أو أكثر فزادت من متاعب نسبة هذا الإيقاع إلى بحر النتدارك.
    و يعتبر العروض الرقمي من الأساليب التي وضحت بما لا يبقي مجالا للشك أن الإيقاع يختلف تماما عن المتدارك فهو إيقاع زئبقي لا يخضع لأي قاعدة من القواعد الخليلية لذلك فقد أهلمه الخليل رغم ورود شعر يُنسب إليه فيه.
    فمن خلال دراسته رقميا تبين أن الخبب يعتمد على السبب الذي يعتبر وحدته العضوية و لا يحوي على أوتاد، و السبب لمن لا يعلم و لمن نسي هو (متحرك+ساكن) أو (متحرك+متحرك) و الوتد المقرون هو (متحرك+متحرك+ساكن) أو المفروق (متحرك+ساكن+متحرك)..
    و أسباب الخبب لا تتعرض إلى الزواحف لكنها تتكافأ، الشيء الذي يعني أن تنتقل تركيبة السبب من (متحرك+ساكن) إلى (متحرك+متحرك) دون تغيير في الإيقاع و هذا ما يسمى التكافؤ، و هو شيء يقع في بحر الكامل و بحر الوافر، فتفعيلة مُتَفَاعلن تتكافأ مع مُتْفاعلن في الكامل، كما أن نفس تفعيلة فعِلن الخببية تظهر في آخر مقطع من البسيط و يمكن مكافأتها بـ فعْلُنْ أحيانا بالرغم من أن العروضيين يقولون إن أصلها فاعلن، رغم أن فاعلن لم تظهر و لا مرة واحدة في الضرب في أشعار العرب.
    و بما أن أسباب الخبب لا تتعرض للزحاف بل تتكافأ فإن السبب قد يكون فعْ و قد يكون فعَ، أي بالأرقام قد يكون 1 ه=2 حيث 1=متحرك ، و ه =ساكن، و قد يكون 1 1 حيث 1 = متحرك ، و 1 = متحرك.
    و عند تعميم ما حصل للسبب على كل أسباب البيت في إيقاع الخبب فإن تفعيلاته يمكن أن تصبح:
    فعِلُن أو فعْلُن أو فاعلُ أو فعلتُ
    و تلك هي الحالات الأربع التي يظهر بها الإيقاع و بلغة الأرقام:
    1-فعلن: 1 1 1ه = 1 1 2 = 2 2 حيث تم تلوين أول سبب بالأخضر لتمييزه عن السبب الخفيف باللون الأسود، أي أن 2 بالأخضر تكافئ 2 بالأسود.
    2-فعْلُن= 1 ه 1 ه= 2 2
    3-فاعلُ= 1 ه 1 1 = 2 1 1 =2 2
    4- فَعَلَتُ= 1 1 1 1 = 2 2

    من أقدم الشواهد التي تُذكر عن الخبب بيتٌ لامرئ القيس يقول فيه


    [POEM="font="Simplified Arabic,5,black,bold,norm al" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black""] الشحْطُ خليطُكَ إذْ بكَروا=ونأوا فمضى بهمُ السّفَرُ
    و تقطيعه رقميا:=
    1 ه 1 ه 1 1 1 ه 1 1 1 ه 1 1 1 ه=1 1 1 ه 1 1 1 ه 1 1 1 ه 1 1 1 ه
    أي:=
    2 2 (2) 2 (2) 2 (2) 2 . = (2) 2 (2) 2 (2) 2 (2) 2
    [/POEM]

    حيث (2)= 1 1 ، و 2 = 1 ه
    و بالتفاعيل التقليدية:
    [POEM="font="Simplified Arabic,4,black,normal,no rmal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black""]فعْلُنْ فعلن فعِلن فعِلن = فعِلُنْ فعِلنْ فعِلُن فعِلُنْ[/POEM]


    فهنا تكافأت الأسباب و الإيقاع واحد و لا يمكن أن يقال إن فعْلن زحاف لأنها في البحور لا تحدث إلا في الضرب عموما أو العروض عند التصريع.
    كما يُنسب إلى الخليفة الراشد أمير المؤمنين علي ابن أبي طالب كرم الله وجهه شعر فيه من ضمنه:

    [POEM="font="Simplified Arabic,4,black,bold,norm al" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black""]إنّ الدنيا قد أغْوَتْنا=واستَغْوَتْنا ، واستَهْوَتْنا
    لسْنا ندري ما قَدَّمْنا =إلاّ أنّا قدْ فرَّطْنا
    يا ابنَ الدنيا مهْلاً مهْلاً=زِنْ ما يأتي وزْناً وَزْنا
    ما منْ يومٍ يمضي عنّا=إلاّ أوْهى منّا رُكْنا
    و من الواضح أنها كلها أسباب خفيفة أي (متحرك+ساكن) و تمثيلها رقميا:=
    2 2 2 2 2 2 2 2 = 2 2 2 2 2 2 2 2 [/POEM]

    من أشهر القصائد الخببية القديمة قصيدة الحصري القيرواني:

    [POEM="font="Simplified Arabic,5,black,bold,norm al" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black""]يا ليـل الصَّب متى غده = أقيامُ السـاعةِ موعـدُهُ

    رقـدَ السُّمَّـارُ وأرَّقَــهُ = أسـفٌ للبيـنِ يـردِّدُهُ

    فبكـاه النجـمُ ورقَّ لـه = ممّا يرعـاه ويرصـدُهُ

    نَصَبَتْ عينايَ له شَرَكـاً = في النوم فعزّ تصيُّـدُهُ

    صاحٍ والخمرُ جَنَـى فمِهِ = سكرانُ اللَّحْظِ مُعَرْبـدُهُ

    يا منْ سفكتْ عينـاه دمي = وعلـى خدّيـه تورُّدُهُ

    خَدَّاكَ قد اعترفـا بدمـي = فعلامَ جفونُكَ تَجْحَـدُهُ

    بالله هَبِ المشتاقَ كَـرَى = فلعـلَّ خيالك يُسْعِـدُهُ

    لمْ يُبْقِ هواكَ بـه رَمَقـاً = فَلْيَبْـكِ عليـه عُـوَّدُهُ

    وغداً يقضي أو بعدَ غدٍ = هل مِنْ نظـرٍ يـتـزوَّدُهُ[/POEM]

    و من أشهر القصائد الخببية في العصر الحديث مع كثرتها، قصيدتا نزار قباني رسالة من تحت الماء و قارئة الفنجان و يمكن للقارئ الكريم أن يعود إليهما ليقطعهما رقميا و عروضيا حتى يتضح له إيقاعهما.

    من خلال ما سبق تتضح إحدى تطبيقات العروض الرقمي و الذي يمكن أن يكون فيصلا بين خلافات العروضيين ، مثلا لا حصرا في نسبة الخبب إلى المتدارك و الذي هو منه براء مع الإشارة إلى أن العرب نظمت في الخبب و لم تظهر لهم أشعار في المتدارك إلا من خلال الشواهد أو حديثا حيث تم النظم فيها ، و من أشهر القصائد المنظومة فيه قصيدة أمل دنقل المشهور :لا تصالح و هي على تفعيلة فاعلن= 2 3 و تتعرض للزحاف لتصبح فعلن= 1 3 ، و رقم واحد هنا هو الذي زوحف و يمكن إعادته إلى أصله أي 2 و تلك عملية تعكس الزحاف تسمى التأصيل.



    المراجع:
    1-موقع العروض الرقمي.
    2-بحور لم يؤصلها الخليل، تأليف الدكتور عمر خلوف.

  5. #5
    أستاذ عروض
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    138
    معدل تقييم المستوى
    12

    افتراضي




    السلام عليكم

    تحية قلبية أخوية لك أستاذي الكريم محمد سالم

    وأتطلع بتفاؤل إلى ما يبشر به تقدمك السريع في الرقمي من دور رائد في الارتقاء به.

    يرعاك الله.

  6. #6
    إداري مؤسس الصورة الرمزية محمدسالم
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    الدولة
    Ask me later
    العمر
    52
    المشاركات
    4,117
    معدل تقييم المستوى
    18

    افتراضي

    أستاذي خشان محمد:
    يسعدني وجودك بيننا و هذا حدث صراحة مُبهج..
    و لك مني تحية أخرى و أشكرك على عناء زيارتك للموقع، فلقد ازدان بمثلك فأهلا بك و سهلا..
    و للإشارة فإن الأستاذ و الأخ خشان محمد هو الذي وضع منهج العروض الرقمي تواصلا مع منهج الخليل ابن أحمد في شمولية العروض الذي هو أكبر من مجرد تفاعيل ألهت العروضيين عن الجوهر.
    و قد طبق الأستاذ العروض الرقمي على أشعر من مختلف اللغات و أثبت فاعليته..
    أهلا و سهلا بالضيف العزيز..

  7. #7
    مشاهد جديد
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    المشاركات
    6
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي

    هل يوجد برنا مج للعروض الرقمى بحيثت تكتب بيت الشعر فيقطعه ويعطيك بحره

  8. #8
    أستاذ عروض
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    138
    معدل تقييم المستوى
    12

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بوعظلة مشاهدة المشاركة
    هل يوجد برنا مج للعروض الرقمى بحيثت تكتب بيت الشعر فيقطعه ويعطيك بحره
    أخي الكريم بو عظلة

    أرجو أن تجد بغيتك في الرابطين :

    1- برنامج الأستاذ أزكري الحسين :


    http://www.arood.com/vb/showthread.p...=7732#post7732


    2- برنامج الأستاذة زينب النور

    http://www.ruowaa.com/vb3/showthread...483#post239483


    يرعاك الله.

  9. #9
    إداري مؤسس الصورة الرمزية محمدسالم
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    الدولة
    Ask me later
    العمر
    52
    المشاركات
    4,117
    معدل تقييم المستوى
    18

    افتراضي

    شكرا لك أستاذي خشان و أهلا بك دائما في بيتك..

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. العروض الرقمي للشعر الحساني
    بواسطة خشان خشان في المنتدى مشهد العروض
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 07-06-2015, 02:22 AM
  2. حلاوة العروض
    بواسطة خشان خشان في المنتدى مشهد العروض
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 07-07-2011, 11:11 AM
  3. العروض والقوافي
    بواسطة م ن ع الشقروي في المنتدى مــــشــــهـــد عـــلـــوم اللغة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 23-05-2011, 01:31 PM
  4. فهرس دورات العروض الرقمي
    بواسطة لمام أحمد في المنتدى مشهد العروض
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 30-08-2010, 09:00 AM
  5. زاوية العروض ..
    بواسطة لمام أحمد في المنتدى مشهد العروض
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 25-07-2010, 05:07 PM

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
من نحن
شبكة المشهد الموريتاني
روابط
Enter your links here
شاركنا
Title
Enter your content here