أعلنت محكمة التحكيم الإداري الرياضية الجمعة إلغاء عقوبة إيقاف ثلاثة أشهر صدرت بحق مدرب الفريق الرديف لريال مدريد الفرنسي زين الدين زيدان، حسبما أعلنه النادي الملكي.
وأوضح ريال مدريد في بيان أن المحكمة التابعة لوزارة الرياضة "وافقت على طلب الإيقاف المؤقت الذي قدمه النادي، وهو ما يمكن مدربي ريال مدريد كاستيان سانتياغو سانشيز وزين الدين زيدان من ممارسة مهمتيهما حتى تصدر المحكمة قرارا نهائيا بخصوص الاستئناف الذي تقدم به إليها النادي".
وكان ريال مدريد أعلن في وقت سابق اليوم أنه لجأ إلى محكمة التحكيم الإداري الرياضية، بعدما رفض الاتحاد الإسباني لكرة القدم استئناف عقوبة إيقاف زيدان.
وكان الاتحاد الإسباني أوقف الاثنين الماضي زيدان بسبب مزاولته لمهمته منذ بداية الموسم دون المصادقة على شهادته مدربا، واحتج النادي الملكي على القرار مشيرا إلى أنه سيلجأ إلى "كل الوسائل القانونية" للاعتراض على العقوبة.
شهادة المستوى الثالث
وسيمنع زيدان من ممارسة مهامه مدربا لريال مدريد كاستيا كونه لا يتوفر على الشهادات الضرورية، أي شهادة المستوى الثالث التي تخوله قيادة فريق من الدرجة الثانية (الدرجة الثالثة في إسبانيا).

ويملك زيدان فقط شهادة الاتحاد الأوروبي من درجة "أ" وهي تعادل المستوى الثاني، ويجب على الاتحاد الفرنسي لكرة القدم المصادقة في الربيع المقبل على ساعات ممارسة بطل مونديال 1998 لمهنة التدريب، وذلك ضروري لحصوله على شهادة المستوى الثالث.
وقرر زيدان (42 عاما) هذا الموسم أن يتقدم خطوة إضافية في مهنة التدريب من خلال ترك منصبه مساعدا لمدرب الفريق الأول لريال مدريد الإيطالي كارلو أنشيلوتي واستلام الإشراف على ريال كاستيا.
وأعلن الاتحاد الفرنسي دعمه لزيدان الثلاثاء الماضي، مؤكدا أن "قوانين الاتحاد الأوروبي للعبة تسمح لمدرب في طور التكوين بممارسة مهنته". كما حظي زيدان بدعم أنشيلوتي والنجم ومدرب برشلونة السابق الهولندي يوهان كرويف.