المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : دمعة خرساء ...لحظة الوداع.



محمد بدين
27-01-2007, 10:54 AM
دمعة....

..نعم إنها دمعة ..


..


نزلت من على خديها الموردين ..نزول الغيث في أوج ثورته ..

.....

..

. ..نعم إنها دمعه ...

..

.

دمعه دافئه دفء الصيف في وقت الضحى ...


..نعم إنها دمعه..


أنا أمامها كالأخرس ،
لا أدري ماذا عساي أن أفعل؟!!..


أألجأ إلى دفء دموعها ، ولهيب نظراتها ؟!!..
أم أتشجع..فأمسح تلك الدمعة على أن لا ألامس -بتلك اليد- بعد دمعتها شيئا ما حييت ..

حتى وإن فعلت...

فإن أحدا منا لا محالة سوف يقولها ...

سوف يلفظ بلهيب محرق ، وبقلب معتصر ، وبوجه شاحب حزين.
...
..
.
الوداع
لكن كلا منا يأبى أن يقول ...كل منا ينتظر القدر الذي يأتينا بأن لا وداع..

ونحن في لجلجة النظر البريء ، ..وكئابة الموقف ..

سرحنا معا إلى الماضي ..إلى أيام الوصال ، إلى الرصيف الشعبي ، والشاي البدوي ،

إلى " الشنه" وأنسام " لكبيليه " وحشرجة " تيشط " ..

إلى " الرفكة " و " لخطير " و " لحرج " ...

إلى نزار قباني ..والسمر مع أم كلثوم ..والعندليب ..

إلى خيام الصوف ..ومجالس " الرعيان"...

إلى إقتفاء " توكه " و " النبق "

إلى عالم اللاحدود ..إلى لمعان ذلك العرجون اللجيني ..

إلى....
..
..
.

لكن ما لبثنا أن عدنا..تعيدنا الخواطر والذكريات ...

يعيدنا الماضي ...تعيدنا كلمة الوداع .. وموقف الوداع ...

ودمعه الوداع...

من منا سيقولها ؟!! ...من منا سيرضى بلفظها؟!!!

من منا سيدوس على لظاها ؟!!!!!!!!!!!!!!!!

هل سياتي القدر؟

بذاك الخبر ؟...


أن لا وداع..

الشيخ محمد
27-01-2007, 04:21 PM
***
اخي محمد
اكثر من رائع
اضافة اكثر من قيمة تفتح ابعادا و ابعادا
و تقيم و تشيد اركانا و اركانا

تحياتي على محليتك الجميلة

***

محمد بدين
27-01-2007, 04:27 PM
مرور الغيث مرورك ،

والاروع تعبيرك وتشجيعك ..

أطريتني أكثر من اللازم ،

شهادة منك أعتز بها..

mouhamedi
30-01-2007, 11:20 PM
شكرا أخوي هذا جميل دموع ماه كيفت الدموع ششششششككككككررررااا

لمينة
31-01-2007, 04:08 AM
دموع أدبية جميلة التي ذرفت لنا قريحتك الطيبة،
كان وصفا ينبع منه الابداع ويعبق من ثناياه تعبير
يشق طريقه بشجاعة وروعة.. اخي محمد حريمو...
دمت....

مروة
31-01-2007, 09:34 AM
لقد اجدت فعلا اخي محمد حريمو لاحرمنا ابدا من ابداعك ودمت متألقا.....

فقط
31-01-2007, 06:19 PM
دمعة خرساء..!!؟



تابعت شلا لها الذى ينطق حياة الما ضى ولعنة الحا ضر الذى يشى بلحظة احتضار.


حتى انها كانت كا فية لاى مبتدا ان يتا كد من خبرها فهى جملة تتطلع الى(من يعربها)..لا من يقتل معا نيها فهى ليست خرساء(ناطقة)....!!


ستشكرك حتما ذات عودة وساحملها معانى التقدير لهذا النزيف
الى الا مام .


ننتظر

محمد بدين
01-02-2007, 03:17 PM
لمينة

مرورك المعطاء الهمني دفعا إلى الأمام...

محمدي

دمت لنا مشجعا محترما " وبأخلاق رياضية "

نصرالله

جعلتني أستقي من كلماتك الإلهام والسلوى على صعوبةالموقف

ساخر
03-02-2007, 02:43 AM
في الأمطار السردية, يلتحف البنفسج وسادة خالية!!
وفي الليالي المعشوشبة -قمحاً-يتوارى الزنبق ,
ليالينا كانت كذلك , ذات عتمة!

من أجل ذلك الرمل يجري ماء الأصابع,
ومقل الأعين المحدقة في الجلابيب!.





دمتم مبدعي الأدب........

ذات تواصل..

قد لا يتواصل..................

موجة حائرة
03-02-2007, 11:32 AM
روعة هي خاطرتك هذه .
قولا الى لقاء ..
فدمعتك هذه ليس خرساء..
انها الكلام المبحوح يعبر في الفضاء
يوم ما ....تتلاشى الغيوم وتظهر انوار الشمس
بكل وضوح وجلاء ..
لن اقول وداعا
فهي في النفس تخلق ارتياعا
بل الى اللقاء اقولها اندفاعا

احسنت الاخ محمد حريمو.

محمد بدين
04-02-2007, 09:07 AM
شكرا لكم جميعا ...


تشجيعكم لي يجعل لدي دافعا لأن أبى أن ألفظها..




لا لن ألفظها ....لا وداع


شكرا لكم جميعا..

عاشق المها
05-02-2007, 12:19 PM
أحسنت يا محمد حريمو


ما زلت تعيش قصة حبك معها كما عهتدك...


أخوك : محمد المختار

محمد بدين
09-02-2007, 06:36 PM
شكرا لك محمد



منذ زمن لم أجدك هل شغلتك نسيبة عنا!1



محمد حريمو