المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أحترق . فقط خذوا النور(قصةقصيرة)



CHE
12-11-2005, 05:12 PM
أحترق . فقط خذوا النور
شمعة تحترق لتضيء الظلام . يبني أنفسا وعقولا . من علمني حرفا كنت له عبدا .
كان ظلام الغرفة يخفي الكثير من بشاعة البقع المختلفة المتوضعة بعشوائية على تلك اللصاقات رسمتها سنوات طويلة مرت بطيئة رطبة .
وقف أمام الباب , مر عليها بنظرة خاطفة وهو يهم بالخروج هز رأسه مبتسما ابتسامته المعهودة مطلقا آهة من أعماق زمن ألف القهر .
ثم اندفع خارجا ليبدأ الاحتراق والذوبان . انه يجهد نفسه. لكن ظلام الجهل مازال قويا شابا, أما هو
( فقد تماثل للشفاء من الحياة ) وتقوس ظهره, فما عاد يستطيع أن يستخدم تلك الأدوات الثقيلة للبناء.
أما عبيده فلم يعودوا يعترفوا بسيادته.
شعر فجأة بحنين للعودة إلى ركنه الرطب . فقد بدأ لهب الاحتراق يؤلمه . وأخذ يلهث مقاوما ليبقي ولو القليل من النور أمام ذلك المد الظلامي .
يزداد حنينا ... يزداد تعلقا بتلك القصاصات وشوقا لها .
يقحم الجسد الهزيل في كل الساحات عله يجد طريقا, لكن الزحام يخنقه, ولا يجد مكانا.
فيحث الخطا باتجاه الغرفة الوحيدة التي تركت له فيها زاوية , كي يجد الراحة والأمن مع وحدته .
أما الزوايا الأخرى فمحجوزة تنتظر أن تمتلئ بمن يحمل بعضا من احتراقا ته وعذاباته .
لكن الزمن كان أسرع , والمكان الوحيد الذي يحوي جثته بدأ يضيق به ويمله وقد يلفظه في أية لحظة .
مد ساقيه وباعد بين خطواته أكثر .. فأكثر . لكن دربه كانت طويلة ونال منه التعب والحلم .
حتى يصل إلى زاويته ويستريح استخدم آخر أحلامه .. سقط في العتبة متعثرا بتلك الأوراق تناثرت في كل مكان .. وتجمعت فوق جثته الهامدة لتشع حلما .... أملا أكثر بياضا ونظافة وصرخة من خلال الألم المستمر ....... إني شمعة تحترق .....فقط خذوا النور بقلم:سمير جمول

said
13-11-2005, 11:08 AM
قصة جميلة ،

شروق
24-01-2006, 05:43 PM
قصة أكثر من جميلة
وأكثر من رائعة
تثير في نفوسنا الكثير من التسؤلات
هل عندما نقضي حياتنا لنضيء للآخرين حياتهم
تكون هذه النهاية ؟
شكرا اخي الفاضل على هذه المساحة


تقبل مني كل التقدير شروق