المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أساتذتي الكرام أريد تقويم هذا النص



Mohamed Hamoud
22-12-2009, 09:27 AM
النص تحت عنوان الطفولة الموؤودة
طفل تقارعه الهموم و المحن فتخدش الوجه البريء بالسقم
اثوابه رثة و الجسم منتحـــل عيناه تقريئك ما يلقاه من ألم
تراه عند انتلاج الصبح منهمكا في جمعه كالكلب الجائع النهم
معلق في الحافلات يشبعها قرعا و جمعا للركاب من عدم
سألته أين الدروس والكتب و أين قاعات العلوم و الحكـــم
أين الصبا و وداعة تزينه و أين العابه ألم تعد تقـــــــــــم
أين الصبا و براءة تميزه أ رقت خمرته في سلة القمم
آه عليك ما احلاه من زمن ضيعته في اكلينيك مرفأ الندم
ضيعت خمرالصبا اذبلت زهرته اقحمت نفسك في غياهب الظلم
ما كان اولى أن تغدو على لوح مطرز من لآلئ من الكلـــــــــم
أو ركن مدرسة تلهو بها طربا براعم العلم بالتصريف و الحكم
فقال مقرورق العينين منكسرا أيمكن العيش يا أخي من العدم
أم هل تراه أبي المفقود يطعمني وعهده بي في طلاسم الرحــــم
قد احتسيت كؤوس الفقر مترعة تؤسا وألبسة حلة من الألــــــم
و العلم اضحى عن الفقير محتكر اقساطه الدنيا يعز أن تـــــرم
مدارس في الوهن بيت عنكبة قد سادها تسييب غر منصرم
عن التلاميذ ضاق رحتها أسفا فالبعض منهم فوق البعض كالركم
معلموها يغيب نصفهم سلفا و فرغو نصفهم ليعض ما يــــــرم
أما الخصوصي الأجاج منهله علاته جف عن إحصائها قلــــــــم
معلمون من الشوارع التقطوا لم يألفوا حمل طبشور و لا قلــــــــم
ما ذا عساهم يقدمون من أدب ففاقد الشيئ لا يعطيه في الحكم
فقلت و الله إن في مقالكــــم عذرا و لكن لو صبرت لم تلم
لا تحسب الفقر علة و لا سببا لطمس نباراس العلوم بالظلـــــم

عروة بن الورد
28-12-2009, 10:02 PM
هذا تقريرمشرد عن حالة طفل مشرد ..لا علاقة له بالشعر من قريب أو بعيد وأحسنت إذ أطلقت عليه اسم " النص".

Mohamed Hamoud
30-12-2009, 10:33 AM
شكرا جزيلا يا عروة علا تعليقك المهم لكن لكن تى إلى أي مدرسة نقدية يمكن ادرجه
لا اعتقد أن له أي علاقة بالنقد و أسسه أما ذوقك الأدبي فأنصحك بعرضه على الطبيب

عروة بن الورد
30-12-2009, 04:15 PM
شكرا أخي ..أنا أيضا أحترمك وأنبهك إلى أن قيمة أي نقد من قيمة النص المتناول تدور معه جودة ورداءة فحنانيك على نقدي ختى لا تزيد "نصك"سقوطا على سقوط..

لقد حاولت أن أعمل أسسا للنقد لكن في ما ذا أعمله؟ " ضاق فتر عن مسير"

أتمنى لك الشعر.

محمدسالم
30-12-2009, 04:50 PM
الأستاذ محمد:
لم أعب على نصك إلا المباشرة المفرطة التي أنهكته، كما أن العروض قد انتهكت بعض قواعده هنا فالبسيط تفعيلاته:
1-مستفعلن: تزاحف على مُتَفْعِلُن
2-فاعلن: تزاحف على فعِلُن، و لا يجوز مزاحفتها على فعْلن أو فاعِلْ
3-مسْتفعلن: و لقد درج المتأخرون و أغلب المتقدمين على كراهة مزاحفتها على مُتَفعِلن
4-فَعِلُنْ : و تتعرض إلى علة فَعْلُن أو فاعِلْ في الشطر الثاني حصرا و في الشطر الأول عند التصريع، ولا ترد في الشطر الأول على فعِلُ (ممدودة لتشكيل فعلنْ) إلا عند التصريع و هو اتحاد الشطرين في الروي و القافية.
و قارئك هنا يلاحظ أنك قد انتهكت قواعد التفعيلة الثانية كثيرا، و قد انتهكت قواعد التفعيلة الثالثة أكثر من مرة، و قد انتهكت قواعد التفعيلة الرابعة في أكثر من شطر أول...
أرجو قراءتك مرات أخرى و أنصحك بإعادة المحاولات و قراءة العروض و الابتعاد عن المباشرة قدر الإمكان فجمالية النصوص اليوم تُستمد من الرمز و الإحالة و الإدهاش..
كما أطلب من الإخوة عند توجيه نقدهم لغيرهم أن يتخذوا سبيل التشجيع و الترغيب في إعادة المحاولة فليس هناك من ولد كاملا...