المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مسرحية الصندوق الأسود ..



باكثير
13-11-2009, 11:57 PM
تختلط المشاعر بين اليأس والرجاء فهناك دوما شعاع من نور يحمل خُطانا ناحية الشاطئ فنحاول جاهدين أن نصل ... إنه إحساس يقودنا ناحية الأمل والنجاة بأن هناك بصيص من نور خلف المأساة المجهولة وارتباكٌ حول أسباب الشقاء والتشرد ، فربما ننسى المأساة لغاية الوصول للنجاة ، وحين نصل نجد الإحباط قد أفقدنا القدرة على الانطلاق داخل أنفسنا ، فهاهي الكآبة تُغرقنا في نفس الحيرة من خلف هذه المأساة المجهولة ، لنتبعثر في لحظة اختناق في محاولة أخيرة للإمساك بطوق النجاة الأخير فتنفجر كل قوانا صارخة تبحث عن ذاك الثقب الضيق في نافذة الأمل المغلقة ذات الوجع المؤلم ..
فهل سنصل لفك طلاسم هذه المأساة وهذه الكارثة ؟ هل سنفهم لماذا حصل كل هذا أم سنمضي ناحية النهاية السرمدية لمصير قُدِّر علينا ؟ هل سنفهم ولو بعد حين من سلب من قلوبنا تلك الأحلام التي تبعثرت حول المكان لنتشكل فيها و نتقولب فيها كالرماد يترقب ليلة عاصفة لينتثر في الفضاء ؟




عرض المسرحية (http://video.google.com/videoplay?docid=83885413 15929921433#)