المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : قلب على حافة الغرق



نجم الشمال
06-03-2009, 02:26 AM
على ضفاف ذكراك ينتحب الأمل ..

وتنتابني نوبات حرف كلما صفعتني أمواج بعد تنتعل اشتياقي ..

ثم أمضي محطما كل أطواق النجاة .. وأخوضك هناك .. أغوص في لججك .. أرتمي على أمواجك العاتية .. أبحث عنك داخل صدفات حزن ضل طريقه إلى قلبي ذات حلم ..

وتغمرني في تلك اللحظات آلام شوق إليك فلا أدري حين أبحر على دروب الصفحات أين سترمي بي أمواج ذكراك ..

لكنني على الرغم من ذلك كله أسبح في مداد من الحبر يغرقني , فأتنفس آهات مكتومة , لا أسمع أنينها إلا حينما أجد آثار قلب بائس بعثرته على قارعة ألم ذات هجران ..
وأود لو أصرخ في أعماق ذلك البحر , لكن رياح الهجر تثقل كاهلي , وتختطف مني كل حنين .. ثم تغرقني.
ثم أسير عائدا إلى شواطئ أحلامي أتتبع الذكرى , وأعد القلب أني سأعود مرة أخرى وسأجدك كما أنت في انتظاري .. ثم ينتحب الأمل من جديد على ضفاف ذكراك

وشكرا

نجم الشمال


أرجو ان تجد لديكم ما تستحق

محمدسالم
07-03-2009, 06:04 AM
اسمح لي انتهاك حرمة نصك، فأنا لا أفهم كثيرا في النقد ،
لذلك سأكتفي بقولي إني قرأت خاطرة جيدة مليئة بالمعاناة و الألم، تنبئ عن بزوغ نجم في سماء الأدب..

لك كل الشكر يا نجم الشمال..

نجم الشمال
07-03-2009, 07:55 AM
سيد الإبداع .. العزيز / محمد سالم


تقبلت مجاملتك اللطيفة بكل ود

فتقبل أنت فائق الشكر والتقدير .. على مرورك الكريم على المتصفح


دمت بكل خير




أخوك / نجم الشمال

ابو عبد العزيز
23-03-2009, 05:27 AM
الصديق الغالي نجم الشمال
وقفت صباحا على حروفك التي مزقتها تيارات المد والجزر حتى لم يتبق منها سوى أشباح تحاول الوصول إلى نقطة النهاية بأقل الخسائر .. ثم إنها لا تصل

يخيل إلي وكأنك تدور في دائرة مغلقة تحاول أن تمد يد العون إلى شعور دفين ثم تبوء محاولاتك بشبه فشل فيطل ذلك الشعور برأسه على استحياء في بعض فواصلك , ثم لا يلبث أن يغمره الموج فيتوارى من جديد .
تود لو تصرخ في أعماق بحر لجي فتنجح , لكن تلك الصرخة تأتي غير محملة بلمسة إبداع أديب تتقاذفه الأمواج فيتعلق بطوق نجاته , وذلك الطوق ليس إلا العاطفة الصادقة جدا والتي تطغى عليها فواصل من التكلف لديك فتحيلها إلى طوق يغرق صاحبه بدل أن يكون سببا في نجاته .

على العموم كانت محاولتك جريئة وتستحق القراءة .. وحمد لله على سلامة الأسفار;)