المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : استشكال



ابراهيم الشيخ سيديا
23-09-2008, 06:05 PM
أساتذتي الأفاضل : وصلتني الرسالة التالية من أحد الأعضاء المميزين في المنتدى ، فارتأيت إثباتها هنا و الردِّ عليها سعيا إلى الاستفادة من تصويباتكم لردي و تعميما للفائدة :



مساء الخير , معلّمي الفاضل كيف حالك و أرمضان؟!
كل عام و أنت بألف خير..
قرأتُ لك موضوع قديم بعنوان " استفسار للإداره" أو شيء من هذ القبيل ..
و اقتبستُ منهُ هذه الجُمل , وكنت سأراسلك منذو مده للاستفهام لكن لم يتسنى لي ذلك إلّا الساعه..




و مَن عَلم أسماء الفلاسفة و قواميس اللغة خير أم من لم يعرف لا الفلسفة و لا أسماء الفلاسفة و لا اللغة و لا أسماء القواميس !




آن كَاع نسّاني بوسوير اف كلمات العربيه ألّي كنت نعرف!..

نبقي نستوضح من الأستاذ btt:


أوردت " من عَلم " و أتيت بعدها بصيغة تخيير , ثم أتيت بـــِ"من لم يعرف"..
واضح من كلامك أنّك تقصد المفاضله , و الشّطر الثاني من كلامك يفهم منهُ السؤال! ..

في نظري -حتى يستقيم المنعى- عليك أن تستفتح كلامك بِ " أ" حتى يكون الاستفهامُ في الشطر الثاني من كلامك في محله..

ثم إنك حذفت المشار إليه بالحديث و اكتفيت بـــِ اسم الوصل "من" , و أنت تُقارنُ بين زمنين : ماضي "علم" و مضارع "يعرف" , لذلك كانَ من الضروري استحضار المشار إليه بعد صيغة التفضيل"خير" حتى نستطيع العبور معك من الماضي إلى الحاضر , لكن استحضار الضمير "هو" يُخل بالمعنى , لذلك أرى أنّ من الأنسب استخدام فعلين مضارعين , و تعرف الآيات القرآنيه الكثيره التي تستعمل مثلَ هذه الصيغه...

السلام عليكم و رحمة الله :)

أستاذي الفاضل : بارك الله أوقاتك كلها و خص رمضان و أعاده علينا جميعا بكل خير :)

اسمح لي بداية أن أنبهك - قبل الرد على استشكالك - إلى الصواب في بعض ما ورد في رسالتك:
1 - قرأت لك موضوعًا ، بإثبات تنوين النصب تأكيدا على التمييز .
2 - منذ ، لا واو فيها .
3 - لم يتسنّ ، إذ علامة جزم الفعل المعتل هي حذف حرف العلة من آخره .
4 - تقارن بين زمنين ماضٍ و حاضرٍ ، فـ(ماضي) حقها التنوين في هذا الموضع.

و من أجاد وزن الكلام أجاد لا محالة وزن الأفكار - و العكس يصح أحيانا - فاحمد الله على نعمة "الوزن" التي أعيت غيرك ;)

و أعود معك إلى استشكالك قولي ( و مَن عَلم أسماء الفلاسفة و قواميس اللغة خير أم من لم يعرف لا الفلسفة و لا أسماء الفلاسفة و لا اللغة و لا أسماء القواميس ! )
استفهامي في المفاضلة بين العلم و الجهل استفهام استنكاري يعلم صاحبه علم اليقين أن معرفة أي شيء أفضل من جهله ، لذا لا مكان لهمزة الاستفهام التي أردتَ تصدير الكلام بها إذ المعنى مستقيم من دونها .
ثم إني لم أحذف المشار إليه في قولي بل أوليته الصدارة دلالة على أهميته ؛ و ما كانت مقارنتي بين ماضٍ و مضارع ، بل كانت بين طرفي نقيض في حالٍ ماضٍ مكّن من الحكم بأفضلية أحدهما على الآخر عن تجربة ، و لا أعتقد أن المنطق يسمح بالاستنتاج الآني من تجربة لمّا تنته بعدُ ، صحيح أن "يعرف" فعل مضارع لكن "لم" مفعمة بالماضي بما يكفي لشحن ما بعدها بالماضوية .

فتدبر القواعد مبتعدا عن الحَرْفية تصل إلى فهم المقاصد .

الهمام
23-09-2008, 07:00 PM
أساتذتي الأفاضل : وصلتني الرسالة التالية من أحد الأعضاء المميزين في المنتدى ، فارتأيت إثباتها هنا و الردِّ والردَّ عليها سعيا إلى الاستفادة من تصويباتكم لردي ردِّي و تعميما للفائدة :



السلام عليكم و رحمة الله :)

أستاذي الفاضل : بارك الله أوقاتك كلها و خص رمضان و أعاده علينا جميعا بكل خير :)

اسمح لي بداية أن أنبهك - قبل الرد على استشكالك - إلى الصواب في بعض ما ورد في رسالتك:
1 - قرأت لك موضوعًا ، بإثبات تنوين النصب تأكيدا على التمييز .
2 - منذ ، لا واو فيها .
3 - لم يتسنّ ، إذ علامة جزم الفعل المعتل هي حذف حرف العلة من آخره .
4 - تقارن بين زمنين ماضٍ و حاضرٍ ، فـ(ماضي) حقها التنوين في هذا الموضع.

و من أجاد وزن الكلام أجاد لا محالة وزن الأفكار - و العكس يصح أحيانا - فاحمد الله على نعمة "الوزن" التي أعيت غيرك ;)

و أعود معك إلى استشكالك قولي ( و مَن عَلم أسماء الفلاسفة و قواميس اللغة خير أم من لم يعرف لا الفلسفة و لا أسماء الفلاسفة و لا اللغة و لا أسماء القواميس ! )
استفهامي في المفاضلة بين العلم و الجهل استفهام استنكاري يعلم صاحبه علم اليقين أن معرفة أي شيء أفضل من جهله ، لذا لا مكان لهمزة الاستفهام التي أردتَ تصدير الكلام بها إذ المعنى مستقيم من دونها .
ثم إني لم أحذف المشار إليه في قولي بل أوليته الصدارة دلالة على أهميته ؛ و ما كانت مقارنتي بين ماضٍ و مضارع ، بل كانت بين طرفي نقيض في حالٍ ماضٍ مكّن من الحكم بأفضلية أحدهما على الآخر عن تجربة ، و لا أعتقد أن المنطق يسمح بالاستنتاج الآني من تجربة لمّا تنته بعدُ ، صحيح أن "يعرف" فعل مضارع لكن "لم" مفعمة بالماضي بما يكفي لشحن ما بعدها بالماضوية .

فتدبر القواعد مبتعدا عن الحَرْفية تصل إلى فهم المقاصد .


أولا انا أرى ان محتوى صندوق الوارد ينبغي ان يبقى طي الكتمان ولا يطلع عليه إلا المعني به ولو كان أحدنا لا يرى ضيرا في كشف كل مستتر لديه لما راسلنا الآخرين ولكتبنا موضوعا أمام الملأ يراه كل إنسان


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



أولا دعني اصوب ما رأيتك كتبته خطأ – قد يكون سهوا منك لكن لابأس بتبيين الخطأ لنستفيد جميعا

فارتأيت إثباتها هنا و الردِّ الصواب فارتأيت إثباتها والردَّ بنصب الدال لأنها معطوفة على المفعول إثباتَ
إلى الاستفادة من تصويباتكم لردي : الاصوب والأجمل إلى الاستفادة من تصويباتكم ردي لأن الكلام كل ما ابتعد عن الحشو كلما كان اقرب الى البلاغة ولإعطاء المصدر حقه في العمل في زمن كثرت فيه البطالة :p .
والحمد لله على عدم التمييز بيه ال باط لاهي يعود العار اكبر
1 - قرأت لك موضوعًا ، بإثبات تنوين النصب تأكيدا على التمييز . موضوعا ليس تمييزا كما تفضلت وإنما هو مفعول لفعل قرأ وأظن أن (لك) خيلت عليك حتى ظننت أن الذي بعدها تمييز والفعل يتعدى الى الجار والمجرور
و التمييز اسم مفسر لما انبهم من الذوات مثل : قوله تعالى وكانوا أشد منهم قوةً
وقوله تعالى : فإن طبن لكم عن شيء منه نفساً



أما محتوى الاستشكال الأصلي فأظن ان همزة الإستفهام أصوب والله أعلم.

ابراهيم الشيخ سيديا
23-09-2008, 07:47 PM
و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته .

مرحبا بكم يا هُمام ، و لقد حرت في تعدد أولوياتك و تأخيرك السلام مستحق الصدارة ;)

لا أرى ضيرا في إبراز محتوى صندوق الوارد إن هُدف بذلك إلى تعميم الفائدة و استُبعدت أسماء المرسِلين المستعارة .

و الواو التي رأيتَها عاطفة أردتُها واو معية فخفضتُ ما وليها ؛ و تنبيهك لي إلى زيادة اللام في "تصويباتكم لردي" عمل مستحق الأجر كما التمييز و المفعول :)


و يبقى الاستشكال الأصلي قائما ;)

ابو عبد العزيز
23-09-2008, 08:53 PM
وجاء المميزون...http://www.almashhed.com/vb/images/smilies/biggrin.gifhttp://www.almashhed.com/vb/images/smilies/biggrin.gif









قبل أن أعطي رأيي في مسألة الاستشكال أود أن أنبه إلى أننا يمكن أن نلتمس لذلك المميز العذر في التجاوزات اللغوية لسبب.. أن أحدنا يكون أقل تركيزا على الكتابة بطريقة سليمة حينما يكون يكتب رسالة خاصة بل إنه في كثير من الأحيان يكتب بالعامية , فلا تثريب عليه إن كان نسي فلم ينون مفعولا أو تمييزا .. لكن الذي لا أعذره فيه أنه نسي لمن يكتب http://www.almashhed.com/vb/images/smilies/biggrin.gif فلو علم لمن يكتب لنصب ذلك الاسم ولاختفت تلك الهنات http://www.almashhed.com/vb/images/smilies/wink.gif

أما بخصوص الاستشكال فأرى أن المسألة بالتخيير في إثبات الهمزة والاستغناء عنها لكن القرآن أثبتها في أكثر من آية وربما لو سبقها الحر هل لانتهى الإشكال
لكني أرى أيضا أن هناك الكثير من الناس يعلم أسماء الفلاسفة ويعلم علومهم وهو مع ذلك كالحمار يحمل أسفارا.. فمثل هذا خير له لو لم يعلم لا أسماء الفلاسفة ولا الفلسفة, أجار الله الجميع



رمضانكم كريم

الهمام
24-09-2008, 01:36 AM
و الواو التي رأيتَها عاطفة أردتُها واو معية فخفضتُ ما وليها ؛ و تنبيهك لي إلى زيادة اللام في "تصويباتكم لردي" عمل مستحق الأجر كما التمييز و المفعول :)


و يبقى الاستشكال الأصلي قائما ;)



الأستاذ btt
في أول مرة إلتمست لك عذرا في خطئك وهو السهو والنسيان ولكنني الآن ألتمس لك عذر الخلط في الأمور
واو المعية تأتي بمعنى مع لكنها لاتأثر في الإسم تأثير(مع) فالإسم بعد مع مجرور لكنه بعد واو المعية منصوب وليس مجرورا
فلو فرضنا مثلا انك تريد واوا المعية فكان ينبغي لك أن تقول فارتأيت إثباتَها والردََّ عليها بالنصب وحينئذ لن يقبل منك النحاة إلا ان تكون الواو عاطفة لا معية
أو تحتاط لنفسك فتقول فارتأيت أن أثبتها مع الردِّ عليها وحينئذ تكون قد سلمت من التأويل والخلط.
إذا فالكسرة على الدال لامكان

وكنت نقلت قاعدة للواو وأرفقتها مع التعليق لكنها ذهبت مع الريحhttp://www.almashhed.com/vb/images/smilies/mad.gif وها أنا اثبتها الآن مرة اخرى :

واو العطف تفيد اشتراك ما قبلها وما بعدها في نسبة الحكم إليهما ، والاسم بعدهما يكون تابعا لما قبله في الإعراب

واو المعية لا تفيد اشتراك ما قبلها وما بعدها في الحكم بل تدل على المصاحبة ، والاسم بعدها يكون منصوبا دائما على انه مفعول معه.

ابراهيم الشيخ سيديا
24-09-2008, 02:34 AM
مرحى مرحى أبا عبد العزيز :)

كأنك مازلت تذكر "لكنه أخوه" :D

سبحان مقلب الأحوال :p

ـــــــــــــ

أستاذي الهمام :)

ما أصدق قولك في الأمر هنا كله و أحسنه - لا فُض فوك - فلا عذر لي إلا ما التمست لي من خلط بين معنى الأداة و عملها .

فلك مني كل الشكر إذ التمست لي العذر ، و إذ نبهتني إلى الصواب :)


واو العطف تفيد اشتراك ما قبلها وما بعدها في نسبة الحكم إليهما ، والاسم بعدها يكون تابعا لما قبله في الإعراب .

واو المعية لا تفيد اشتراك ما قبلها وما بعدها في الحكم بل تدل على المصاحبة ، والاسم بعدها يكون منصوبا دائما على انه مفعول معه.

تتعين الواو للمعيه إذا كان هناك مانع من العطف .

تتعين الواو للعطف بعد ما لا يأتي وقوعه إلا من متعدد.

إذا صح العطف ولم يجب جاز أن تكون الواو للعطف وأن تكون للمعية.

لمام أحمد
24-09-2008, 10:26 AM
فضحتني سترك الله!:rolleyes:

ذيك ضريبة التََّعلُّم ..

نعرف راجلين اكبار كانُ يكَراو امعايَ اف شي من ذَ الخارج , لاهي إناقشو "الماجستير".. واحد منهم يعرف شي ءُ لوخر متبرّك , و أثرهم إلين يبكَاو أُحدهم , اتلَ ذاك ألّي يعرف شي يشرح ال ذاك ألّي ما يعرف شي , يغير إلين يدخل اعليهم حد إكَولّو ضم لوراق لا تفظحني , إلين اطوالت لمرده اعلَ ذَ ألّي يعرف شي , كَالّو شوف آن مستعد أنّي انتم انفهمك يغير ألّا اعلَ رؤوس الأشهاد :p :D
عكَبُ اتخرجو لثنين الحمد لله و أراهم رجعو شور مورتان..

الهمام
24-09-2008, 01:40 PM
ـــــــــــــ

أستاذي الهمام :)

ما أصدق قولك في الأمر هنا كله و أحسنه - لا فُض فوك - فلا عذر لي إلا ما التمست لي من خلط بين معنى الأداة و عملها .

فلك مني كل الشكر إذ التمست لي العذر ، و إذ نبهتني إلى الصواب :)



BTT
الله يجازيك عني بالاحسان
وآن ألا تلمديك . وقد استفدت منك كثيرا في الماضي وفي الحاضر


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ـــــ

لمام

ذاك بعد يظحك حتَّ
يغير السؤال كاع : أياك الظحك حت ما يخصر النهار ؟؟http://www.almashhed.com/vb/images/smilies/biggrin.gifhttp://www.almashhed.com/vb/images/smilies/tongue.gif

لمام أحمد
24-09-2008, 10:54 PM
عدنا..آن اليوم كنت عطشان وقت اجوابي لك ذاك, و إلين افطرت , أراعين ارفدت لوحي ءُ جيت .

قبل التعليق على استشكالي(ك) :



أساتذتي الأفاضل : وصلتني الرسالة التالية من أحد الأعضاء المميزين في المنتدى ، فارتأيت إثباتها هنا و الردِّ عليها سعيا إلى الاستفادة من تصويباتكم لردي و تعميما للفائدة :



السلام عليكم و رحمة الله :)

أستاذي الفاضل : بارك الله أوقاتك كلها و خص رمضان و أعاده علينا جميعا بكل خير :)


حالَ إخصاصِ رمضانَ بالمباركه المحذوفة سيّاقاً , يبقى المراد من التخصيص و هو "من بين أوقاتك", الحذوف من السيّاق هو الآخر.
لقد حذفت سببي التخصيص , و لا يستقيم المعنى إلّا بحذف أحدهما..
اسمح لي بداية أن أنبهك - قبل الرد على استشكالك - إلى الصواب في بعض ما ورد في رسالتك:
1 - قرأت لك موضوعًا ، بإثبات تنوين النصب تأكيدا على التمييز .
2 - منذ ، لا واو فيها .
3 - لم يتسنّ ، إذ علامة جزم الفعل المعتل هي حذف حرف العلة من آخره .
4 - تقارن بين زمنين ماضٍ و حاضرٍ ، فـ(ماضي) حقها التنوين في هذا الموضع.

و من أجاد وزن الكلام أجاد -لا محالة- وزن الأفكار و العكس يصح أحيانا - فاحمد الله على نعمة "الوزن" التي أعيت غيرك ;)



و أعود معك إلى استشكالك (عليك أن تضع نقطة نهاية كلامك المتعلّق باستشكالي , ثم تبدأ من بداية السطر , أو أن تُسبق "قولي" بحرف "الفاء" كرابط يُجيزُ مواصلة الكلام و تُسبقه بـــِ"," ) قولي ( و مَن عَلم أسماء الفلاسفة و قواميس اللغة خير أم من لم يعرف لا الفلسفة و لا أسماء الفلاسفة و لا اللغة و لا أسماء القواميس ! )
إنّ استفهامي في المفاضلة بين العلم و الجهل استفهام استنكاري يعلم صاحبه علم اليقين أن معرفة أي شيء أفضل من جهله ، لذا لا مكان لهمزة الاستفهام التي أردتَ تصدير (إن كنت تعني الابتداء , فالتصديرُ و الإيراد للسّلع , انتَ لا تقصد ذلك ؟!)الكلام بها إذ المعنى مستقيم من دونها .
ثم إني لم أحذف المشار إليه في قولي, بل أوليته الصدارة دلالة على أهميته ؛ و ما كانت مقارنتي بين ماضٍ و مضارع ، بل كانت بين طرفي نقيض في حالٍ ماضٍ مكّن من الحكم بأفضلية أحدهما على الآخر عن تجربة ، و لا أعتقد أن المنطق يسمح بالاستنتاج الآني من تجربة لمّا تنته بعدُ ، صحيح أن "يعرف" فعل مضارع لكن "لم" مفعمة بالماضي بما يكفي لشحن ما بعدها بالماضوية .

فتدبر وا القواعد مبتعدينَ عن الحَرْفية تصلون إلى فهم المقاصد .

أفضّلُ مُخاطبةَ الغائب , بصيغةِ الجمعِ , يوحي ذلك- في نظري- بالتهكّمِ و طول اليدِ على المخاطَب الغائب , الحاضر ;)




فيما يخصُّ صيغة التفضيل :

هيّ من الصيّغ التي تطوي الكلام , فتعودُ بآخرهِ إلى أوّلهِ , كالعطفِ و الشرطِ و البدلِ...إلخ
و بناءُ الكلامِ , يكونُ على أسماءٍأو على أفعالٍ , و يُشترط في طيِّ الكلامِ , أن يكونَ التجانسُ حاصلاً: فعلٌ على فعلٍ أو إسمٌ على إسمٍ , و يُشترطُ -كذلك- تجانسُ الأسماءِ فيما بينها , و يقعُ على الأفعالِ ما يقعُ على الأسماءِ.
و قد بنيتَ كلامك على فعلٍ ماضٍ و طويتهُ بفعلٍ مضارعٍ مسبوقٍ بــ"لم" المشبعة بالماضي .
إذن أنتَ تتّفقُ معي في أنّ تجانس الزمن ضروريٌّ في مثل هذهِ الصيّغِ , لكن "لم" لم تفي بالغرضِ منها , و هو ردمُ الهُوّةِ بين الماضي و الحاضر, لذلك لا عذرَ لك في عدمِ استخدامِ فعلينِ مضارعينِ أو ماضيينِ.

سترَ اللهُ أفعالي و أفعالكَ;)

ابراهيم الشيخ سيديا
25-09-2008, 11:43 AM
أستاذي الهمام :)

أعتقد جازما أن المرشد أحق بالثناء و الشكر من الضال ، فتقبل مني الثناء و الشكر إذ أرشدتني .

ـــــــــــ

أخي : لمام أحمد :)

( انت اياك مانك اذّْليل ال ما ادركٌـو الغابه ) :p

اعلم - سترني الله و إياك بستره الجميل – أن لا عيب في التعلم بعد الكبر ، إنما العيب في الاستحياء من التعلم و جعل ذلك الاستحياء سببا في الإصرار على الخطأ . و خاتمة القصة التي أوردتَ مصداق لقولي ، فقد تخرج الرجلان بعد أن تحرر أكبرهما سنا من عقدة التعلم في الكبر .

و مرحبا بك عائدا و قادما بعد ذهاب الظمأ ، ثبت الله لي و لك الأجر . و الاستشكال منك لا مني ، فلو أشكل علي الأمر بدءا لاستبدلت إذ البدائل متاحة .

لم أجد من سبب لما ذهبتَ إليه من فهم للتخصيص إلا إن كنتَ بنيتَ فعل التخصيص للمجهول ، و لا مسوغ لذلك البتة إذ الفعل معطوف على ما ذكر فاعله . و لا مدعاة لتكرار الفاعل المذكور سلفا .

أما قولك المتعلق بنقطة النهاية و أداة الاستئناف فلعلك بنيته هو الآخر على عدم ملاحظة أن استشكالك الذي تحدثتُ عنه متعلق بقولي المقتبس ، فكيف لي أن أفصل بين الإشكال و المستشكَل !

و حُسن ظني بك أغناني عن التأكيد عليك ، فلم أر سببا لاستخدام "إنّ" ؛ أما الإيراد و التصدير فلم تدع لنا "سونمكس" مجالا للاحتفاء بهما ، و بالمناسبة فإن الاستيراد أقوم من الإيراد في حالتنا فنحن مستورِدون لا مورِّدون فكان حريا بنا أن نسمي شركتنا ( الشركة الوطنية للاستيراد و التصدير ) . و عموما فصدارة كل شيء واجهته و مقدمته ومنه يكون التصدير المشتق منه يعني جعل الشيء في الواجهة و المقدمة.

و لا مكان للتهكم و لا التعالي في ديننا الحنيف الذي ينهى عنهما ، و الخلق القويم يأباهما .

فتدبروا القواعد مبتعدين عن الحرفية تصلوا إلى فهم المقاصد .
و اعلموا أن للجزم علامتان هما السكون و الحذف ، فلو نظرتم إلى القول ( فتدبروا القواعد مبتعدين عن الحرفية تصلوا إلى فهم المقاصد ) لأدركتم أن علامة الجزم فيه هي حذف النون ، أما القول ( لم تفِ بالغرض منها ) فإن علامة الجزم هي حذف الياء.

و أخيرا ، فهل يُنفى إلا ما انتفى و انقضى و مضى !!!


ستر الله عيوبي و عيوبكم ، و نشر فضائلي و فضائلكم ، و قدّر لنا و لكم الخير حيثما كنا .

الهمام
25-09-2008, 01:37 PM
أستاذي الهمام :)

أعتقد جازما أن المرشد أحق بالثناء و الشكر من الضال ، فتقبل مني الثناء و الشكر إذ أرشدتني .
بل انا والله من ينبغي عليه شكرك على حسن خطابك جزيت عني خيرا

ـــــــــــــ
و اعلموا أن للجزم علامتان هما السكون و الحذف ،

السلام عليكم مرة أخرى
إسم إن -لمن لا يلزمها الألف في جميع أحوالها -يكون منصوبا :و اعلموا أن للجزم علامتين.. فإذا كنت من الفريق الذي يلزمها الألف فاغفر تطفلي على التشريح مرة أخرى .
وذاك الي قلت في شركة تصديرنا ذاك حاله اقبالhttp://www.almashhed.com/vb/images/smilies/biggrin.gif

ابراهيم الشيخ سيديا
26-09-2008, 11:00 AM
و عليكم السلام و الرحمة و البركة دوما .

أستاذي الهمام :)

من لي بمثلكم محاورا مدركا مغزى الحوار ، ملتمسا لمحاوره أحسن المخارج ؛ فتقبلوا مني الشكر و الإعجاب و التقدير .

أما المخرج الذي التمستم لي من رفع "علامتان" في قولي "اعلموا أن للجزم علامتان" فما خطر لي على بال لحظة كتبتُ ؛ بل كنتُ مستحضرا قول ابن آجروم ، مما حدا بي إلى "الحكاية".
و حُق لكم تنبيهي حين أغفلت علامتيْ التنصيص ، فتقبلوا مني الشكر مرة أخرى :)

و ما كان المضيف متطفلا ;)

الهمام
26-09-2008, 02:17 PM
و عليكم السلام و الرحمة و البركة دوما .

أستاذي الهمام :)

من لي بمثلكم محاورا مدركا مغزى الحوار ، ملتمسا لمحاوره أحسن المخارج ؛ فتقبلوا مني الشكر و الإعجاب و التقدير .

أما المخرج الذي التمستم لي من رفع "علامتان" في قولي "اعلموا أن للجزم علامتان" فما خطر لي على بال لحظة كتبتُ ؛ بل كنتُ مستحضرا قول ابن آجروم ، مما حدا بي إلى "الحكاية".
و حُق لكم تنبيهي حين أغفلت علامتيْ التنصيص ، فتقبلوا مني الشكر مرة أخرى :)

و ما كان المضيف متطفلا ;)


الأستاذ btt
ما لُون بالاحمر لم أفهمه من كلامك فلو رجعتَ كيْ تعلمني ما جهلتُ منه أكون لك من الشاكرين, فعند هذه العقبة أدركتُ اني لست محاورا مدركا مغزى الحوار.. وذيك اصلا فيَّ يسعدي:p

ابراهيم الشيخ سيديا
26-09-2008, 03:50 PM
أستاذي الهمام :)

ما المانع من ترتيب قولكم "ما لُون بالاحمر لم أفهمه من كلامك" !
أما ترون معي - إن رُمْنا سلامة المعنى - أن الترتيب ينبغي أن يكون " ما لُوّن من كلامك بالأحمر لم أفهمه " ;)

و رغبة مني في استحقاق شكركم المشروط ، فسأوضح لكم مقاصدي في ما حددتم من قولي :
1 - مما حدا بي إلى "الحكاية" : استحضاري قول ابن آجروم " و للجزم علامتان : السكون ، و الحذف " جعلني أورد القول محكيا .
2 - و حُق لكم تنبيهي حين أغفلتُ علامتيْ التنصيص : حُق لكم أن تفهموا رفعي لـ"علامتان" على أنه اتباع لمذهب ( من يلزم اسم "إنّ" الألف دائما ) حين لم أضع محكي القول بين علامتين توضحان أنه نص منقول على حالته تلك .
3 - و ما كان المضيف متطفلا : إشارة إلى استسماحكم مني في التطفل على التشريح ، فأنتم أصحاب البيت المضيفون و أنا المتطفل لا أنتم .

و المغزى العام للحوار السليم هو الوصول إلى الحقيقة ، لا الانتصار للرأي الشخصي ؛ و هو ما وضُح إدراككم له منذ أول وهلة حاورتكم فيها .

فاهنأ بما أسعدك الله به من إدراك لمغزى الحوار . :)