المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : حروف بحاجة مشرط :)



السندباد
05-08-2008, 06:54 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


قد يستغرب البعض اختياري للكتابة في هذا القسم , ولكنها ليست غريبة
فأنا طالب علم , أتيت من خلف البحار والصحارى لكي أنهل من علم أهل المشهد
وفي هذا القسم وجدت ما أبحث عنه .


:: أترككم مع بعض كتاباتي ::


:::: ...1... ::::


أتعلم ؟!
انت من علمني الحب
وأنت من علمني الصمت
وأنت من علمني فلسفة العطاء
وها أنت اليوم تعلمني
قدسية الوفاء .


:::: ...2... ::::

بالأمس كانت تسافر بنا الكلمات
إلى وطنٍ من الأحلام
أحببناه رغم معاناتنا
وحيرتنا
ورغم الشقاء
رغم ادعائاتنا
وطهرنا
ونفاقنا
وأحببناه رغم كل ما فينا من آلام .
واليوم
ننظر لليوم وفي القلوب دعاء ورجاء
بأن تكون تلك حقيقة
وأن يكون هذا الصبح
محض صبح
لا وهماً ولا زوراً ولا افتراء .

:::: ...3... ::::

أقرأك َ في كل يوم .. بل في كل لحظة
قلب رحل في المدائن والقرى
ليعلم الناس كيف يكون النقاء
وكيف يكون الطهر
والبياض
ولا زلت أعود للأمس المعطر بشذى الذكرى
لأقرأ فيك
نُبل العاطفة
وأتصفح فيك شهامة الفرسان
وكيف يكون حب الفرسان .


:::: ...4... ::::


أتذكرين تلك الأمسيات ؟
كم فاض فيها من عطاء
وكم رسمنا للبشرية من ماعنٍ غابت
في هذا الزمن الوعر
كم تسابقنا لنسدي للأيام معروفاً
وللناس دروساً
في خطاب القلوب
وطهر القلوب
وكم رسمنا للتائهين معالم الطريق
وكم أشعلنا لهم من أوردتنا قناديلا
.

.


أتذكرين ؟


:::: ...5... ::::


هذا الزمن ..

يكفيه فخراً أن احتواكِ


:::: ...6... ::::


قالت وهي تغالب دمعة : متى ستعود ؟
فقال وهو يبتسم : سآخذكِ وطن .
قالت : وهل يكفي عن الجوع وطن ؟
قال : بل هذه الدمعة تكفي عن الجوع والوطن .


:::: ...7... ::::


اتؤمنين مثلي بأن هناء الحب محال ؟
نعم
فأي لقاء هذا الذي يدعيه البشر ؟
أن تضعي يدكِ بيدي ؟
أم تضعي رأسكِ على صدري ؟
أهذا ما يسمونه لقاء ؟
ليس هذا لقاء في عرفي وقانون عاطفتي
اللقاء عندي أن تذوبي في شراييني
أن تتوحد أرواحنا
أن يختفي الكون بحضورك
وان تتلاشي القصائد والأشعار
وأن نحيا بلا كلمات
هكذا أفهم اللقاء
وهكذا أعشق اللقاء
وأي لقاء غير هذا اللقاء
سيكون .. محض ادعاء .


:::: ...8... ::::


حديقتنا هناك
وكرسي خشبي لا زال يحفظ كل قصائدنا
وضحكاتنا
ولا زال يحتفظ بأسرارنا
وزجاجة عطرٍ .... من مدامعنا


:::::::::::::::::::::::: :::::::



في انتظار مشارطكم , بكل الحب .

ابو عبد العزيز
06-08-2008, 03:36 PM
أخي السندباد
أهلا بك بيننا بعد أن طال غيابك عنا لمدة ليست بالقصيرة
وأهنئك على هذه الخواطر الجميلة التي تنم عن امتلاكك لمخزون أدبي تستطيع من خلاله الغوص بالكلمات داخل أعماق نفسك لتخرج منها ما يجيش فيها بطريقة أنيقة في أغلب الأحيان.

أعجبتني كثيرا صورك الأدبية وتلك الوردة التي تتخذ شكل قنديل لتنير طريق الآخرين , وزجاجة الدمع التي تفوح عطرا

اللغة سليمة إلى حد ما ولولا وجود بعض الهنات لجاء المقال جميلا جدا


تشريح أخير

انت = أنت
ادعائاتنا= ادعاءاتنا
وكم رسمنا للبشرية من ماعنٍ غابت= وكم رسمنا للبشرية من معانٍ غابت

قناديلا =قناديلَ/ ممنوع من الصرف
سآخذكِ وطن .=سآخذك وطنا أو سأتخذك وطنا
اتؤمنين= أتؤمنين



شكرا لقلمك أيها السندباد

ننتظر المزيد..

السندباد
06-08-2008, 04:05 PM
أخي السندباد
أهلا بك بيننا بعد أن طال غيابك عنا لمدة ليست بالقصيرة
وأهنئك على هذه الخواطر الجميلة التي تنم عن امتلاكك لمخزون أدبي تستطيع من خلاله الغوص بالكلمات داخل أعماق نفسك لتخرج منها ما يجيش فيها بطريقة أنيقة في أغلب الأحيان.

أعجبتني كثيرا صورك الأدبية وتلك الوردة التي تتخذ شكل قنديل لتنير طريق الآخرين , وزجاجة الدمع التي تفوح عطرا

اللغة سليمة إلى حد ما ولولا وجود بعض الهنات لجاء المقال جميلا جدا


تشريح أخير

انت = أنت
ادعائاتنا= ادعاءاتنا
وكم رسمنا للبشرية من ماعنٍ غابت= وكم رسمنا للبشرية من معانٍ غابت

قناديلا =قناديلَ/ ممنوع من الصرف
سآخذكِ وطن .=سآخذك وطنا أو سأتخذك وطنا
اتؤمنين= أتؤمنين



شكرا لقلمك أيها السندباد

ننتظر المزيد..



لله درك أيها الرائع

أسعدني تعليقك وتشريحك , وتشرفت بك

وتشرف الزمان والمكان .

دمت في حفظ الباري

عين بنتيلى
06-08-2008, 07:02 PM
[
:::: ...1... ::::


أتعلم ؟!
انت من علمني الحب
وأنت من علمني الصمت
وأنت من علمني فلسفة العطاء
وها أنت اليوم تعلمني
قدسية الوفاء .




أخي السنباد خاطرتك جميلة ،والأستاذ أبو عبدالعزيز لم ينظر في أسلوبها اللغوي
وهو قادر على ذلك.
التكرار أخل بجمال اللغة،فانتبه له:
وأنت،وأنت،،،،،فلو قلت مثلا،: أنت من علمني الحب والصمت ،وفلسفة العطاء، واليوم تعلمني قدسية الوفاء
لسقط كثير من الحشو اللغوي لا ضرورة له.

:::: ...2... ::::


بالأمس كانت تسافر بنا الكلمات
إلى وطنٍ من الأحلام
أحببناه رغم معاناتنا
وحيرتنا
ورغم الشقاء
رغم ادعائاتنا
وطهرنا
ونفاقنا
وأحببناه رغم كل ما فينا من آلام .
واليوم
ننظر لليوم وفي القلوب دعاء ورجاء
بأن تكون تلك حقيقة
وأن يكون هذا الصبح
محض صبح
لا وهماً ولا زوراً ولا افتراء .

في هذا المقطع واصلت الربط العادي بين الجمل والمفردات بالواو!
ويمكن اختصاره كالتالي ليكون أجمل:
بالأمس سافرت بنا الكلمات،إلى وطن من الأحلام،
أحببناه،رغم معاناتنا الحائرة،...رغم الشقاء،رغم زيف اداعاءاتنا: طهرنا،نفاقنا،
أحببناه،رغم كل الألم،واليوم ننظر محيا الغد بقلوب الدعاء ،الرجاء،
عسى أن يكون ذاك الصبح محض الصبح (التعريف أغزر معنى من التنكير)،
لا محض افتراء( الوهم والزور يكفي عنهما الافتراء، وهو أحسن تعبيرا حسب اعتقادي)
ذاك نموذج من مراجعة المعاني والروابط، وأترك لك استكمال البقية،فالخاطرة تصوير وجداني يكون أعذب بسلاسة التركيب والإيحاء،وليست رصفا للمفردات بالواو والتكرار وتمطيط المعاني.

:::: ...3... ::::

لو سمح الوقت لقدمت لك نموذجا مختصرا لخاطرتك الجميلة،لكن لغتك تدل على مقدرتك على مراجعة
الخاطرة بطريقة مناسبة
تقبل تقديري

الهامل
07-08-2008, 03:39 PM
:::: ...3... ::::

أقرأك َ في كل يوم .. بل في كل لحظة
قلب رحل في المدائن والقرى
ليعلم الناس كيف يكون النقاء
وكيف يكون الطهر
والبياض
ولا زلت أعود للأمس المعطر بشذى الذكرى
لأقرأ فيك
نُبل العاطفة
وأتصفح فيك شهامة الفرسان
وكيف يكون حب الفرسان .


:::: ...4... ::::


أتذكرين تلك الأمسيات ؟
كم فاض فيها من عطاء
وكم رسمنا للبشرية من معانٍ غابت
في هذا الزمن الوعر
كم تسابقنا لنسدي للأيام معروفاً
وللناس دروساً
في خطاب القلوب
وطهر القلوب
وكم رسمنا للتائهين معالم الطريق
وكم أشعلنا لهم من أوردتنا قناديلا
.

.


أتذكرين ؟
________________________

في المقطعين تكرار لنفس المعاني تقريبا
في المقطع(3) الطهر والبياض؟ وفي الجمل حشو بطول التركيب
في المقطع (4) إعادة لنفس المدلول ،الطهارة،والفروسية وتعليم تلك المعاني للناس.
ونسدي الأيام (اللام لا ضرورة لها) ،،وأقرأك بفتح الكاف،ثم تقول أتذكرين؟؟؟ مخاطب مذكر ،يفترض أتذكر!أتذكرين للمؤنث! هناك ارتباك في ذات المخاطب.
ونفس الحشو كما أشار الأخ عين بتيلي.
ولك مراجعة البقية من زاوية الأسلوب.

مودتي

السندباد
07-08-2008, 05:05 PM
أثابكم الله ووالديكم جنة الخلد

كم انا سعيد بتواجدكم في هذا الركن

وهنا تخذلني الكلمات فاكتفي بما أكنه للجميع من عرفان .

أدام الله عليكم هذا الحضور النافع .

ابو عبد العزيز
07-08-2008, 05:22 PM
وأقرأك بفتح الكاف،ثم تقول أتذكرين؟؟؟ مخاطب مذكر ،يفترض أتذكر!أتذكرين للمؤنث! هناك ارتباك في ذات المخاطب.


عزيزي الناقد الجميل الهامل

أظن ان القطع التي بين أيدينا تعبر كل واحدة منها عن وحدة مستقلة بذاتها , فالقطعة الثانية منها قد انتهت عند قوله : لا هما ولا زورا ولا افتراء ...
وهكذا أي أنها كأنفاس متقطعة كل نفس له رقمه .

شكرا لك

الهامل
08-08-2008, 01:19 PM
عزيزي الناقد الجميل الهامل

أظن ان القطع التي بين أيدينا تعبر كل واحدة منها عن وحدة مستقلة بذاتها , فالقطعة الثانية منها قد انتهت عند قوله : لا هما ولا زورا ولا افتراء ...
وهكذا أي أنها كأنفاس متقطعة كل نفس له رقمه .

شكرا لك

الأستاذ الفاضل (أبوعبدالعزيز)

ملاحظة قيمة تدلل على أهمية استحضار الظلال النفسية للخاطرة حالة تقييم انسيابية الجمل والمقاطع
لكن ذلك لا يلغي أهمية تحاشي التكرار المعنوي والشكلي في الخاطرة كنص يتكون موضوعه العام من جزئياته تلك.
ويبقى الحشو حشوا لا تلغى سلبيته بأي عذر دلالي.
مودتي

ابو عبد العزيز
08-08-2008, 03:01 PM
الأستاذ الفاضل (أبوعبدالعزيز)

ملاحظة قيمة تدلل على أهمية استحضار الظلال النفسية للخاطرة حالة تقييم انسيابية الجمل والمقاطع
لكن ذلك لا يلغي أهمية تحاشي التكرار المعنوي والشكلي في الخاطرة كنص يتكون موضوعه العام من جزئياته تلك.
ويبقى الحشو حشوا لا تلغى سلبيته بأي عذر دلالي.
مودتي

ناقدنا الفاضل الهامل
أنا لم أختلف معك فيما ذهبت إليه حين سلطت الضوء على التكرار الذي أخل بجمالية النص , فلا شك أن التكرار والحشو يصيبان النص الأدبي بالضعف.
الذي أحببت أن أوضح لك أن النص لا يمثل وحدة عضوية , وإنما هو قطع , كل قطعة تمثل وحدة عضوية لا ارتباط بينها مع سابقتها .
أنت قلت :
وأقرأك بفتح الكاف،ثم تقول أتذكرين؟؟؟ مخاطب مذكر ،يفترض أتذكر!أتذكرين للمؤنث! هناك ارتباك في ذات المخاطب.
فكلمة أقرأكَ في قطعة مستقلة و وكلمة أتذكرين للمؤنث في قطعة أخرى
هذا كل الذي أحببت أن أضيف , وإن كان غير ذلك فهو راجع إلى ضعف قراءتي للنصوص الأدبية

شكرا لحضورك

الهامل
08-08-2008, 03:44 PM
ناقدنا الفاضل الهامل
أنا لم أختلف معك فيما ذهبت إليه حين سلطت الضوء على التكرار الذي أخل بجمالية النص , فلا شك أن التكرار والحشو يصيبان النص الأدبي بالضعف.
الذي أحببت أن أوضح لك أن النص لا يمثل وحدة عضوية , وإنما هو قطع , كل قطعة تمثل وحدة عضوية لا ارتباط بينها مع سابقتها .
أنت قلت :
وأقرأك بفتح الكاف،ثم تقول أتذكرين؟؟؟ مخاطب مذكر ،يفترض أتذكر!أتذكرين للمؤنث! هناك ارتباك في ذات المخاطب.
فكلمة أقرأكَ في قطعة مستقلة و وكلمة أتذكرين للمؤنث في قطعة أخرى
هذا كل الذي أحببت أن أضيف , وإن كان غير ذلك فهو راجع إلى ضعف قراءتي للنصوص الأدبية

شكرا لحضورك

بارك الله "ضعف" فهمك للنصوص
ما أعظم الضعف إذا كان هكذا
مودتي