المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أضغاث أحلام..



ابو عبد العزيز
26-12-2007, 08:22 AM
ومازلت أنتظر ذلك الحلم الذي وقف يوما ما على أعتابي

ومازالت تحضرني حتى تفاصيله الصغيرة وكأنها تتناغم الآن

في ذلك الحلم دارت الكثير من الأحداث

رأيتني في ذلك الحلم الضبابي الذي أوحيت إلى نفسي أنه وردي –أنني أعانقك ..أشتم أنفاسك عبيرا ...

ألثم فيك كل ذرة لعل لهيب الشوق الذي يحرق روحي أن يبرد قليلا...

ورأيت في ذلك الحلم الجميل أنك نفضت عنك أشباحا تحولت حينا من الدهر إلى كابوس يجوس في أرجاء فضائك فيحطم كل حلم جميل

ينتابنا فيشردنا ويحطمنا ومن ثم يعلن أمامك أنه يتوق إلى لقائنا في رحابك كي يربت على آلامنا ,التي كانت ولازالت من صنعه

رأيتك وقد رحمت ضعف كل ضعيف ,,ومسحت بيديك الحانيتين على رأس كل تائه

رأيتك تحطم قيودا كبلتنا بها أيد آثمة يصفق لها الجميع,بل ويضرب لها التحية أنى حلت وارتحلت

رأيت الكثير الكثير في ذلك الحلم وحين أفقت من نومي وجدتك-كما أنت- شامخا تتحدى العواصف

بكبريائك ,وتحنوا علينا بعطفك,ولكن وجدتك أيضا مأسورا مكبلا, لا تملك من أمرك الكثير,سوى نظرات حانية فاحصة ,لعلها تجد من بين الجموع من يكون قادرا على فك أسرك....

اللهم فك قيد أسرانا

لمام أحمد
26-12-2007, 09:35 AM
أخي المبدع إنها قطع غيّار كوريّه ،فلا تأخذها على جادة الإبداع.
ــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــ


ومازلت أنتظر ذلك الحلم الذي وقف يوما ما على أعتابي

ومازالت تحضرني حتى تفاصيله الصغيرة وكأنها تتناغم الآن

في ذلك الحلم دارت الكثير من الأحداث أحداث كثيره

رأيتني في ذلك الحلم الضبابي، الذي أوحيت إلى نفسي أنه وردي –أنني أعانقك أعانقك..أشتم أنفاسك عبيرا ...

ألثم فيك كل ذرة لعل لهيب الشوق الذي يحرق روحي أن يبرد قليلا...ألثم منك كل جبين، علّي أسقي لهيب الشوق إليك،إلى أحضانك

ورأيت في ذلك الحلم الجميل أنك نفضت عنك أشباحا تحولت شبحا تحول حينا من الدهر إلى كابوس يجوس في أرجاء فضائك فيحطم كل حلم جميل

ينتابنا فيشردنا ويحطمنا ومن ثم يعلن أمامك أنه يتوق إلى لقائنا في رحابك، كي يربت على آلامنا ,التي كانت ولازالت من صنعه صنع يده

رأيتك وقد رحمت ضعف كل ضعيف ,,ومسحت بيديك الحانيتين على رأس كل تائه

رأيتك تحطم قيودا كبلتنا بها أيد آثمة يصفق لها الجميع,بل ويضرب لها التحية أنى حلت وارتحلت

رأيت الكثير الكثير في ذلك الحلم وحين أفقت من نومي وجدتك-كما أنت- شامخا تتحدى العواصف

بكبريائك ,وتحنوا علينا بعطفك,ولكن وجدتك أيضا مأسورا مكبلا, لا تملك من أمرك الكثير,سوى نظرات حانية فاحصة ,لعلها تجد من بين الجموع من يكون قادرا على فك أسرك....

اللهم فك قيد أسرانا