المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : لذكرى موانئ..و أوطان



سوسو
18-08-2007, 04:19 PM
. .

لذكرى موانئ ..و أوطان

. .



لا تغادرها روحي ..
ولا يغادرها طيفكـ


و حتى الكلمات اتخذت عهدا ..
بأن تبقى بـ محرابها ..

أن تبث فينا الحنين
بـ ضمائرها الغائبة ..
و المتسترة ..في أغلب الأشواق ..

و أن تكون ..
أسئلتها مصدر عجزنا ..
وقلت إجاباتنا ..


فصمت .. يحترق ..
بـ أزق الذكريات ..

محدثا ألما مدوياَ ..
نائحا صارخا ..

يتحين لحظة ضعف ..
خارجه عن منطق الكبرياء ..



فربما نوقد للوصل..
سراجا ..

و أن تكون الذكرى..
الطريق الموصل ..


فربما ذات يوم ..
نتخلص من سباتنا الطويل ..
بحثا عن حلم يسكت ..جفاء الحب ..
يبعث الحياة ..والأمل..
على لقاء جديد ..
وحالم ..كما تكون اللقاءات ...
سريعة المفعول .. تتركـ أملا ..

لوصل أخر قد يتجدد ..



________________________ _______



همسة :.

هذه المشاركة للتشريح ..

محمدسالم
18-08-2007, 05:24 PM
. .

لذكرى موانئ ..و أوطان. . لا تغادرها روحي .. ولا يغادرها طيفكـ
و حتى الكلمات اتخذت عهدا ..بأن تبقى بـ(في) محرابها ..أن تبث فينا ****** ... بـ ضمائرها الغائبة ..
و المتسترة ..في أغلب الأشواق ..و أن تكون ..أسئلتها مصدر عجزنا ..وقلت(ة) إجاباتنا ..
فصمت .. يحترق ..بـ أزقـ الذكريات ..محدثا ألما مدوياَ ..نائحا صارخا ..

يتحين لحظة ضعف ..خارجه(ة) عن منطق الكبرياء ..فربما نوقد للوصل..سراجا ..

و أن تكون الذكرى..الطريق الموصل ..فربما ذات يوم ..نتخلص من سباتنا الطويل ..
بحثا عن حلم يسكت ..جفاء الحب ..يبعث الحياة ..والأمل..على لقاء جديد ..
وحالم ..كما تكون اللقاءات ...سريعة المفعول .. تتركـ أملا ..لوصل أخر قد يتجدد ..

شيفرة
18-08-2007, 06:52 PM
لذكرى موانئ ..و أوطان. .
لا تغادرها روحي .. ولا يغادرها طيفكـ
و حتى الكلمات اتخذت عهدا ..بأن تبقى بـ(في) محرابها ..أن تبث فينا *الــ حنين* ... بـ ضمائرها الغائبة ..
و المتسترة ..في أغلب الأشواق ..و أن تكون ..أسئلتها مصدر عجزنا ..وقلت(ة) إجاباتنا ..
فصمت .. يحترق ..بـ أزقـ(أرق) الذكريات ..محدثا ألما مدوياَ ..نائحا صارخا ..

يتحين لحظة ضعف ..خارجه(ة) عن منطق الكبرياء ..فربما نوقد للوصل..سراجا ..

و أن( لماذا أن؟؟) تكون الذكرى..الطريق الموصل ..فربما ذات يوم ..نتخلص من سباتنا الطويل ..
بحثا عن حلم يسكت ..جفاء الحب ..(و)يبعث الحياة ..والأمل..على لقاء جديد ..
وحالم ..كما تكون اللقاءات ...سريعة المفعول .. تتركـ أملا ..لوصل أخر(آخر) قد يتجدد

كان من الأفضل لو قلت :- فصمت يحترق نائحا وصارخا بأرق الذكريات , ومحدثا ألما مدويا يتحين لحظة ..
-وربما تكون الذكرى طريق وصل نتخلص به من سباتنا الطويل...

ثم إني أشكرك على العبارة التالية : بضمائرنا الغائبة والمستترة في أغلب الأشواق !!

ابو عبد العزيز
18-08-2007, 07:46 PM
حس مرهف ومشاعر رقيقة وخوف من مما يتوارى خلف لحظات الضعف,, وأمل في الوصول إلى النصف الآخر-إن جاز لنا هذا العبير- ,,هذا هو العنوان العام لهذه الخاطرة.
خاطرة حلقت بنا في عالم من الصمت الذي تستفزه الذكريات,,فلا يملك إلا ان يُخرج ما بداخله من شوق مؤلم ,يغلبه الألم فيذوب ألما .
خاطرة جميلة و كلماتها رقيقة وإن احتاجت صاحبتها لطول نفس يصور كل ما يخالجها,,وصقلِ لغة كي تكون الصور أكثر بهاء مماهي عليه,,
مثال:
فربما ذات يوم ..
نتخلص من سباتنا الطويل ..
أرى ان لفظة عميق تعطي معنى حساسا يتناسب مع البحث عن الحلم.

هذا مالدي حتى اللحظة ,,أما اللغة فقد تكفل بها الإخوة محمد سالم وشيفرة فأحسنوا
وشكرا

سوسو
31-08-2007, 01:39 AM
أستاذي /محمد سالم
اشكر لك تشريحك جثمان حروفي ..

سوسو
31-08-2007, 01:57 AM
و أن( لماذا أن؟؟) تكون الذكرى..الطريق الموصل ..فربما ذات يوم ..نتخلص من سباتنا الطويل ..
بحثا عن حلم يسكت ..جفاء الحب ..(و)يبعث الحياة ..والأمل..على لقاء جديد ..
وحالم ..كما تكون اللقاءات ...سريعة المفعول .. تتركـ أملا ..لوصل أخر(آخر) قد يتجدد
كان من الأفضل لو قلت :- فصمت يحترق نائحا وصارخا بأرق الذكريات , ومحدثا ألما مدويا يتحين لحظة ..
-وربما تكون الذكرى طريق وصل نتخلص به من سباتنا الطويل...

ثم إني أشكرك على العبارة التالية : بضمائرنا الغائبة والمستترة في أغلب الأشواق !!

[RIGHT][/FONT][/SIZE]


فعلا انا دوما اعاني من الفرق بين (آ) و (أ) ..
قرأت عنهما اكثر ,, لأعرف متى تستخدمان ..
اما بنسبه لـ ( ان تكون الذكرى )
كما تعرف أن حرف ناسخ يستخدم لتوكيد ..
وهنا احببت ان أؤكد على ان الذكرى حتما ستقودنا للقاء ..
ولو بعد حين ..

ولكن ماهية اللقاء معنيه بنا ,,








اعجبتنى ارق ..فهي توصل المعنى اكثر من ازقه ..

وانا اشكر لك قرأت حروفي ..
فكن بألف خير ..

سوسو
17-09-2007, 07:28 PM
اخي مختار حبيب ..
مشكور جداا على قرأت خاطرتي بهذه الصورة ..
فزدتها جمالا وتشريفا ..

ابو عبد العزيز
19-09-2007, 02:00 PM
اخي مختار حبيب ..
مشكور جداا على قرأت خاطرتي بهذه الصورة ..
فزدتها جمالا وتشريفا ..


الشكر موصول لك ايضا
ولكن المشرط مازال ينتظر المزيد ...فلاتحرمينا من جديدك