المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الطلعة



efyfe
21-03-2007, 03:56 PM
حد أصيل فتكانت شاب نافدها لاكي عنها عام
وأعمل بلياليه وليام لين ألحك منها بل منين ...

إنقطع عنها الصوت... وبسرعة عجيبة عاد بها شريط الذاكرة إلي لحظة خارج الزمن حيث ألتقيا صدفة...

مر عام... عامان أو أكثر حين ألتقت عيونهما
خفق شيء ما فيهما ...
وتوقف الزمن...

تلك الحكاية أصبحت الآن قديمة عمرها 7 أعوام
إذا سردت ذات يوم لن تكون أكثر من لقاء شاب بفتاة علي إيقاع تقليدي لرقصة منسية أخذتهما في نشوة غامرة
وأنتهت بهما إلي حب فاشل ...

كان النهار في منتصفه ربما في الضحي حين أفاقت من ذكرياتها...
فهي كلما سمعت تلك الطلعة تعود بها ذاكرتها إلي تلك الحظة الهاربة من الزمن حيث ألتقيا أول مرة.

zeine77
21-03-2007, 05:02 PM
العزيزة efyfe
ليست المرة الأولى و لن تكون بالـتأكيد الأخيرة التي تذكرنا طلعة أو قصيدة ما بأيام خلت و قصص بدأت .

لست أختي وحدك من تذكر التقاء عيون و همس كلام بطلعة أو كاف.

كثيرة هي المرات و كثُر هم الأناس و بالتأكيد كثيرة هي الجراح في النهاية.

كل الود و التقدير.

الشيخ محمد
21-03-2007, 05:38 PM
ضعيفة هي ذاكرتنا ..!!!
*
*
*
قوية امام ضعفنا !!!

***

توهمنا بالنسيان ..

فنتوهم ..

و في اللحظات التي يمارس فيها الزمن لعبة الدوران ..

نجدها تلوح لنا بتفاصيل ضعفنا !!!
*
*
*
فنتوه

***


شكرا اخت efyfe

the runaway
21-03-2007, 09:03 PM
سكن الليل وفي ثوب السكون تختبئ الأحلام
وسعى البدر وللبدر عيون ترصد الأيام..
فتعالي يا ابنة الحقل نزور كرمة العشاق
علنا بذياك العصير نطفئ حرقة الأشواق

تشدو فيروز بتلك الكلمات على طول الذاكرة
ورغم لوحات التحذير التي أقرؤها هناك
فإنني أنفجر دائما بألغام الحنين!

يحدث أحيانا أن يمتطيني لأطارد أشخاصا لم يعودوا يذكرونني بسهولة
وآخرين لا يريدون أن يتذكروني على الإطلاق
لأزور أمكنة لم يعد بها أحد
وأجهش هنالك بالبكاء!

إن أجزاء من أرواحنا لتعلق بالأشياء والأماكن
حتى ليجيء وقت وما نجد لأشيائه منها شيئا!

عندها يكون الحنين قد حطم فينا آخر سور
ولا تصبح لدينا كنكهة الماضي أي نكهة!

أيها الأصدقاء
قاوموا بشراسة
لكي لا يحدث ذلك!


efyfe

ياسمين لك أيتها العزيزة

فيروز
21-03-2007, 09:09 PM
حد أصيل فتكانت شاب نافدها لاكي عنها عام
وأعمل بلياليه وليام لين ألحك منها بل منين ...

إنقطع عنها الصوت... وبسرعة عجيبة عاد بها شريط الذاكرة إلي لحظة خارج الزمن حيث ألتقيا صدفة...

مر عام... عامان أو أكثر حين ألتقت عيونهما
خفق شيء ما فيهما ...
وتوقف الزمن...

تلك الحكاية أصبحت الآن قديمة عمرها 7 أعوام
إذا سردت ذات يوم لن تكون أكثر من لقاء شاب بفتاة علي إيقاع تقليدي لرقصة منسية أخذتهما في نشوة غامرة
وأنتهت بهما إلي حب فاشل ...

كان النهار في منتصفه ربما في الضحي حين أفاقت من ذكرياتها...
فهي كلما سمعت تلك الطلعة تعود بها ذاكرتها إلي تلك الحظة الهاربة من الزمن حيث ألتقيا أول مرة.




مشكوووووووووووور أخي على الطلعة الزينة واراني هاديتهالك :) تقبل خالص احترامي وودي :)

تحياتي:cool:

efyfe
04-04-2007, 05:43 PM
zeine77
من الجراح نتعلم أن نكون أقوي
شكرا علي المرور

الشيخ محمد
مرورك أسعدني

the runaway
عزيزي أنا لا أستطيع أن أكتب عما تذكرني به
فيروز فهو الماضي والحاضر والمستقبل
دم كما أنت هاربا ومنتقدا...

فيروز
شكرا علي الإهداء والمرور الجميل

محمدسالم
04-04-2007, 06:10 PM
هل العتب على الزمان فنقول : آه يازمن؟
أم أن الزمن مجرد صفحة نسوِّدها بحظوظنا العاثرة؟
دمتم جميعاً.

أعماق أنثى
04-04-2007, 09:12 PM
"يبني لي قصرا من وهم لا أسكن فيه سوى لحظات"


دائما وابدآ هناك لحظات تغرس داخلنا
دائما لدينا هذا الأمل أن نلتقي للمرة الأخيرة
ربما لأننا تذوقنا مرارة الفراق
ربما لنقول كلمة أخيرة أو لنلملم كل التفاصيل قبل الرحيل
دائما ما نخلد تجاربنا الصغيرة وأحاسيسنا الكبيرة
قد تكون لا تعني شيء للآخرين
ولكن هي كل ما تبقى لدينا
الرائعة efyfe
دوما نصيب الحب من النجاح في بلادنا
تماما مثل نصيب الفقراء من الرغيف
لا أعلم كم توقفت هنا وكم سأبقى.........أرجو أن تقبليني

محمد سالم ول أذويب
04-04-2007, 09:54 PM
حد أصيل فتكانت شام نافدها لاكي عنها عام
وأعمل بلياليه وليام لين ألحك منها بل منين ...

.


.....
ان وُجد الوقت اتوقف ويبدأ الشريط .........
بصوت ديمي العذب.....
وما إن تصل إلى ''بيكي'' حتى اكتشف ان ذالك المقام هو نهاية ازوان...
ولكن هل تلك هي نهاية الجراح؟؟

لولا مقام ''كر'' مع صوت آخر و: يالعكل انزل تمصكَ ....ءكل علب اعليه اتكٌ....

لظننت ان الجراح ستنتهي....... تلك اوهام .

سوسو
08-04-2007, 01:08 AM
الله جميل ..أختزال راقي..
تعود بنا ذكرياتنا في لجظة ظننا انها منسية..
لاتعلمها سوى لاحرف .. ولا تجهلها سوها..
في لحظه ظننت أني عدت إلى الوراء لأجد نفسي بين دفاتري ..
وأقلامي المكسورة.. عندما عادة لي ذاكرة الاحساس..
ثم في لحظة ..رجعة للواقع فتلك كلها ترهات..

الفاضلefyfe ..
أصابت احرفك روحي..
برقتها لا بقسوتها..
بجمالها..ونقائها..
دم بهذا التألق..