المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أوقد سراجك



Siyam
17-02-2007, 11:05 PM
أوقد سراجك

محمد سعدن ولد الطالب

إحمل سراجك وأوقد لنا قبسا نهتدي به فقد حولتنا سنوات العتمة إلى تائهين، نبحث عن ذواتنا فينا فلا نلمس غير أشباح، نتلمس آمالنا فنجدها ضبابية كالأحلام ومالحة كالأرض التي ولدتنا وتافهة كثرثرة عجوز خرف.

إحمل سراجك كي نولد من جديد، كي نطلع من حرائق عمرنا تماما كطائر الفينيق ، كي تطول قامتنا أكثر ونزددا حسنا، كي نشعر أننا نحن (نحن) فقد اغتربنا حتى عن أنفسنا وتشابهت علينا أسمائنا وامتحشت أجسادنا كساكنة جهنم!!

أوقد هذا( السراج) و ضمخه ببخور المؤمنيين بالقضية وأحمله لنا سفرا أو وطنا أو خيمة وتأكد أن أبناء (ابن عامر) مشتاقون لكلماتك حد الوله وعاشقون لزرقة حروفك حتى حافات الجنون، قرفوا لدرجة الغثيان من الكلام المتلون والمواقف المتلونة، تعبوا من النهيق والأن جاء دورك فأسمعنا الصهيل، قل لنا ما لم يريدوا أن يقولوه واكتب لنا مالم يستطيعوا أن يكتبوه وعلمنا أن نكون كما يجب أن نكون: وقافون عند الحقيقة حتى ولو تحول كل سدنة الكلمة إلى تجار ب(الجملة) و (المفرق)!!

على مدى عدة سنوات، تسكعنا في حواري مدينتنا وأزقتها حتى اشتكى الحذاء، قرأنا كل الصحف المنشورة على بلاط المباني فرجعنا خائبيبن، حمولتنا بعض من غبار وسفر ثقيل من كلام باع نهديه لكل المرابين!!

بعد سنوات من رضاعة أفاويق العنتريات والدجل والكتابات الباردة كشتاء سيبيريا، بعد سنوات من الإستماع القسري لأغنيات (الكتاب) وأناشيده وقصائده ، لم نعد قادرين على الإستمرار أكثر على نفس الدرب المبلط بالفجيعة، فأحمل نايك الطاهر وأصدح بمواويل المكاشفة حتى تتصالح الروح مع الروح وحتى تدب حميا (الوطن) في أجسادنا التي نهشتها سياط الجلادين وسحقتها عجلات الجنون!

أعرف جيدا أن ثمة مايقال وما يكتب، فالوطن الخارج لتوه من زوايا العتمة لايزال يفرك عينيه ويتلمس الدرب فللله كم يحتاج إلى ( السراج) كي يسهم في إنارة الطريق لشعب موريتانيا الرائع!!