المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الرحيل



Venise
17-02-2007, 01:59 PM
فى المطار عند مرورك امام شرطة التفتيش فإنك تخضع لفحص الاشعة لمعرفة ماإذا كنت تحمل موادا منوعة ...
لكن الوطن يستخدم هذه الآلة الكاشفة ليعرف مايدور بخلج ابنائه لحظات ما قبل الرحيل..

ربط الوطن الآلة بمختبر المنكب البرزخي
, ذلك المختبر الذي يقع علي عدة أمتار تحت الأرض , المجهز بأخر ماوصل إليه التطور
التكنولوجي من آلات لفحص الادمغة وتحليل الافكار ,مئات من الميكرو حاسوبات تستطيع إنجاز ملايين العمليات الحسابية في جزئ من الثانية ...:eek:
كل الافكار التي تخطر ببال الشخص المعرض لهاذ الفحص ترسل علي شكل معلومات تتدفق بسرعة هائلة لتقرأ وتحلل فى المختبر ...

كل اولآئك الذين تظهر لديهم نتائج الفحص "الرحيل...المهاجر " فإن
آجسا مهم تتعرض لهجوم من قبل المختبر ...
أشعة تخترق كل الجسم لتضع نقطة سوداء علي القلب ...
تسمي لعنة الوطن ...

نتيجةالفحص...سوف ألملم حقائبي..
وسأرحل عنك..:o
وسأغسل دماغي لأنساك ..
وأمزق دفاتري...
ذكرياتك لن تصاحبني ..
سأتركها هنا ...
سامحني....
فوزن حقائبي زائد علي الوزن المحدد ..
وذكرياتك ثقيلة
إذن ليس لها مكان في حقائبي المكتظةبالملابس...
سامحني...
فلقد سمعت كثيرا عن البرد القارس هناك..

........................ ....

أول رسالة من الغربة

وطني العزيز...
انا لم أعاتبك يوما ...
فقصتنا كانت أخلص قصة حب في التاريخ...
انا لم ولن انساك ...فحبك ثابت معالة وجودي...
ولوني الدا كن من شمسك الحارقة...
وبرغم البرد فجسمي لا زال يتقيأ حرارة شمسك الحارقه...

فراقك أطفأ آخر قنديل كان يضيئ حياتي ...
فمنذ آخر يوم عانقتك فيه ..وأنا حائر لعنتك تطاردني...فضميري هجر ذاتي ...وطلقها...
فلماذا يا وطني لمذا :confused:

لماذا لعنتك لم تفارقني...
لماذا حياتي تشبه كابوسا..

اني أعيش اليوم في عالم يومه نصف يومك ...
و أهله غير أهلك...
ماض ولي وحاضر غامض ومستقبل مجهول....

........................ .
........................ .
يتواصل ان شاء الله

سكون الليل
19-02-2007, 06:27 PM
كسر الخواطر ..

وجروح قلبـ

وحزن حد الإرتواء ...

تساؤلات حيرى ..

واجابات تائهة


ومازال للدمع بقية ..

.. Venise ..


بوح حزين .. والحزن دائما يكون أصدق ..

أبدعت

دمت بتميز

سكون الليل.

Venise
19-02-2007, 11:02 PM
شكرا سكون الليل ..
على ما اثرته في نفسي من سكون ..
ولا غرو ..فأنت من حكمة الله في الارض ..
"والله جعل لكم الليل لتسكنوا فيه"...
و شكرا على المرور و التعليق

سرني وجودك هنا وصارت الاحزان بمرورك أفراحا ..
لا تبتعدى عن هنا ..
فالدموع لازالت تسطر...
علي الخد أحزانها...
..

Venise
23-02-2007, 01:15 AM
وطني العزيز


ها انا اليوم اكتب لك...
اقاسمك بعض اشجاني ...
فمنها ما ترجمته ريشتي حرفا
وبعضها تقاطر ...
لعجزها.......


لا شيئ يصحبني في غربتي سوي سيجارة او شريط ملطخ بذكرياتك
فا خذ معطفي وسجائري لامشي قليلا ...
لكني لا اقوي علي التجوال في الزحام وحدي
فاتوقف من حين لاخر في مقهي
اشرب قهوة...
ادخن سيجارة...

و يسالني المقهي عنك...

فاواصل !:( سيري :confused:

حتي اذا ما احسست بي مرهقا ...:o
اعود محطم الخطوات من حيث اتيت ...

لاسمع الشريط ...
واعيش ذكرياتك التي لم يغلفها النسيان الرحيم....

فاحياك شمسا تدفئ قلبي...
فاقبض عليه بكل ما اوتيت من قوة...

واتمادي...

فاغمض عيني ...
اغيب ...
حتي اذا نالني ما نالني من جوي :p
واشربت مقام اهل القلوب ...
صار كلي الي العدم
وليس في شيئ مني لي ...
سوي ذؤابة روح معلقة بين السماء والارض ...
تلفظ انفاس الحنين ...:(
فقامت وحدة موحشة لتسعفني ...
فملات اناءا من دموعي...
فرشقت علي منه ...
لاصحوا :eek: ... علي يقين باني بك احيا ..

A dore sad
23-02-2007, 01:50 AM
كم جميل هو ان يكون الانسان دائما في وطنه
ذلك الاب الحنون والراعي ذالك البيت الكبير الذي يحتوينا..

جميل ماكتبه واتمنى لك التوفيق ..
مع تحياتي: عاشق الاحزان

efyfe
24-02-2007, 04:04 PM
مدينة الأحلام...

كم هو جميل ذالك البوح لوطن


أعجبتني كتاباتك جدا مع ذالك التأثر الخفي بمحبوبتي أحلام
وأيضا المبدع ول أبنو


دم كما أنت...

Venise
25-02-2007, 11:08 AM
A dore sad

efyfe


تنتهي الحروف ولا ينتهي بوحي و تبقي جراحي تنزف ...
فقط اخبروني كيف اتخلص من عادة التفكير :confused:

لالملم اجزائي ...
لاشعل قنديلا اضيئ به طريق العودة.. الي ذاتي ...
لاترك الوجع يخيط بابرة النسيان و خيط الايام جراحي...


بملئ حروف انتفضت بمروركم
وبقدر ما سكبتما علي من نوركم
اشكركم...شكرا لا تفي بالغرض... ;)

efyfe
26-02-2007, 03:15 PM
مدينة أحلامي...

لكل شيء نهاية حتي الجراح ستندمل يوما
أما بوحك فنحتاجه هنا كي يحفزنا علي التفكير

صديقي التفكير هو طريقك للعودة إلي ذاتك

ننتظر بعض البوح ;)


دمت

المغتربه
26-02-2007, 06:45 PM
اخي :VENISE:
لقد دست على الجرح القديم وجعلته ينزف من جديد

بقبضة يد قوية فولاذيةمن حديد

فياترى هل يلتئم الجرح ؟ام يشتد عمقا ويزيد؟

Venise
27-02-2007, 12:13 AM
efyfe

المغتربه
هل في بكاء نازح الاوطان من باس ...?

انه انتصار لنا ;) ففي كل كلمة او دمعة مهزومة انتصار علي فعل الاقصاء ;)


شكرا لمروركم من هنا
اشرقتم بمروركم زاويتي...:rolleyes:

زاوية الرحيل...
زاوية قدرها ان تكون ما يقذفه بركان الصمت... صمت يغتالني منذ سنين :o
وما دمتم تريدون المزيد... فاليقذف البركان بعض ما يغلي بداخله من حمم :eek: :rolleyes:

Venise
27-02-2007, 01:08 AM
حدثني صمتي قال ...
ذات ليلة ...
بت بليل الا رق المتململ ... طار نومي فلم استطع الهجوع الا قليلا
حتي قمت من نومي مرعوبا من رؤياي ...
رايتني اتجول في مدينة الكلام ...
فمررت بسوقها وكنت ابحث عن الكلمة التي تفي بجميع معاني الكلام ,
فبينا انا اتجول في منعرجات السوق... حتي رايت حشدا من الناس في صخب وضجة ...
كانواقد اجتمعوا علي معروضات الكلام...
فامتزج صمتى الموحش بالاصوات من كل اللغات ...
كنت ازاحم الباعة...
تصل مسامعي بعض اطراف الحديث...
"اسمع هذه الكلمات..."
"هل لك في كلمة لها معنيين كل منهما ضد الاخر..."
"والله لن ازيدك اوقية..." ....
كانت بعض الكلمات تجتاح مخيلتي كالموج المتلاطم ...:confused:
ابحث لها عن كلمة واحدة تفي بكل معانيها
امل... شوق... حب... ذكريات... صمت... موحش... يغتال... وجع... جرح... زمن...
فما زلت هائما في كلماتي... حتى اعترضني رجلا طويل القامة...
ضخم الصورة ...غائر العينين... مشرف الحاجبين... بعيد الصوت...
كان يكرر بعض الكلمات يبيعها...
فخرجت من جوفي صيحة :eek: سمعها كل من في السوق لاجدهم جميعا ينظرون باتجاهي....
"دلني علي كلمة تفي بجميع معاني الكلام ... وستكون لك علي نعمة لا اكفرها ..."
عم صمت... اغتال كل الاصوات التي كانت تدوى في جميع ارجاء السوق وكانهم يبحثون عن ما ابحث عنه...
نظر الرجل الي نظرة ملك عظيم راجح الحلم ...:p
وقال...
عد الي غدا وساريك عجبا ...;)

محمد بدين
27-02-2007, 09:17 AM
البوح هاهنا سر خطير ...وجرم عظيم


قد يتهم صاحبه بأخطر إتهام

وأسعد إتهام


وأجمل اتهام...


إنه : " محب "


دمت للإبداع ..إلى الأمام

efyfe
01-03-2007, 06:00 PM
مدينة أحلامي...

ليس في البكاء بأس خصوصا إذا كان بكاء مغترب

الكتابة بحد ذاتها إنتصار
أما مرورنا فهو سعادة لنا أكثر من ما هو لك

دم صامتا حتي يحدثنا صمتك فحديثه يستهوينا

دم كما أنت

Venise
02-03-2007, 04:58 PM
محمد حريمو

البوح ليس الا قطعة خشب استنجد بهامن الغرق الي بر الامان ,,,;)
شكرا لجود اصابعك,,, ودمت للا بداع ,,,

efyfe
يبدو انك ادمنت الرحيل,,,:)

لذلك لا بد و ان اعود,,,
هكذا دائما يسحبني الجمال;) ,,,لاعبر من ضفاف الارق والهم والكابة العابثة اليها حيث هي,,, (مدينة الاحلام) ,,,في الضفة الثانية ,,,



حدثتني وحدتي ,,,
قالت

الان حصحص الحق فاقراني كما انا

شربت من ماء الحياة,,, واتخذتك وطنا,,,
اصابعي عن اصابعك لن تفترق ,,,
كيف اغادرك وانا مغروسة فيك لتسقيني بقية العمر !?

فقلت

اعانك الله علي
وبي من الحزن ما يخدرني حتي التلاشي,,,
قلتها ,,,
واحسست بدمعة خرساء تملا مقلتي,,,
لتشق طريقها سعيدة ,,,:)
وانا حزين من اجلها,,,:o

كان بيدي قلم فرسمت ابتسامة ,,,:)

كانت بداية شيئ ينبئ بلا شيئ ,,,
فمكثت هنيهة افكر في تفاهة الموقف,,,
والهواجس تعاركني لتذيب افكارا متحجرة بداخلي,,,:confused:

فقالت
اعذر هذياني ,,,:(
ان لك نبض مثير للشجن,,,:o

فقلت

عفوا ,,,انت اعذري هذياني,,,

الشوق افيون يدركنا بقدر حواسنا الخمس,,,
فتبقي منه قطرات في القلب,,, غير قابلة للتبخر ,,,ساحتفظ بها ذكري,,,

في البعد تتكاثر قسوة الزمن,,,
فندرك كم نحتاج الي الامان,,,
الي ومضات حنان نقتات منها,,,
ليبقي التشبث برجاء العودة بضاعتنا,,,


فقالت
تقديري لتلك الروح المناضلة فيك,,,

قالتها ,,,

فاحسست بوجدي يذيب وجودي,,,
فقمت اشغل نفسي بغسل الاواني,,,
وباعداد وجبة اكتفي بتذوق رائحتها,,,,,:rolleyes: